متضامنون يقاطعون محاضرة لمسؤول إسرائيلي في جامعة أمريكية

قاطع عشرات المتضامنين العرب والأجانب محاضرة لرئيس بلدية القدس الاحتلالية، نير بركات، في جامعة "سان فرانسيسكو" بالولايات المتحدة الامريكية، أمس الأربعاء.

وتظاهرت جموع من المتضامنين المؤيدين للفلسطينيين داخل الحرم الجامعي قبل دخولهم إلى قاعة المحاضرة ومقاطعتهم لكلمة بركات التي حاول خلالها تبرير الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة بحق المواطنين الفلسطينيين في مدينة القدس المحتلة.

وقالت القناة السابعة في التلفزيون العبري، إن المتضامنين اقتحموا قاعة المحاضرة وهم يرتدون الكوفية الفلسطينية ويرفعون الأعلام الفلسطينية ويحملون مكبرات صوت، وحاولوا منع المحاضرة، داعين إلى "استمرار الانتفاضة وإنهاء الاحتلال ووضع حد لدولة إسرائيل التي وصفوها بأنها دولة إرهابية ودولة فصل عنصري". 

وأشارت القناة إلى أن تم استدعاء الشرطة وحراس الأمن الى قاعة المحاضرة لحماية بركات.

وذكرت القناة، أن بركات سيلقي غدا محاضرة أمام  مئات الطلاب في جامعة "كولومبيا" في نيويورك، وسط توقعات بتنظيم مؤيدي القضية الفلسطينية لاحتجاجات مماثلة كتلك التي شهدتها جامعة "سان فرانسيسكو".

ــــــــــــ

من سليم تايه
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.