لوائح اتّهام ضد مقدسيّييْن بتهمة رشق الحجارة والزجاجات الحارقة

قدّمت نيابة الاحتلال في المحكمة "المركزية" التابعة للسلطات الإسرائيلية بمدينة القدس، اليوم الأحد، لوائح اتّهام ضدّ شابّين مقدسيّين تتضمّن عمليات إطلاق نار ورشق للحجارة والزجاجات الحارقة ضد أهداف إسرائيلية في المدينة المحتلة.

وذكرت شرطة الاحتلال في بيان لها، أن تحقيقات الشرطة الإسرائيلية بالتعاون مع جهاز الأمن "الشاباك" والتي تمّت مع الشابّين؛ ناصر أبو خضير (19 عامًا)، ومحمد أبو خضير (21 عامًا)، من سكان حي شعفاط شمالي القدس، أثبتت ضلوعهما، وفقًا للمزاعم الإسرائيلية، في عمليات رشق الحجارة والزجاجات الحارقة باتجاه القطار التهويدي الخفيف في المدينة، مع إلحاق أضرار مادية به عام 2014.

وزعمت أنه في العام الماضي 2015، أطلقا عيارات نارية في منطقة "مأهولة" أثناء تواجدهما في شعفاط من سلاح تم شراؤه بقيمة أربعة آلاف شيقل، إلى جانب عدّة أعمال قالت الشرطة إنها "إخلال بالنظام خلال عام 2014 في القدس".

وأضافت أن النيابة قدّمت لوائح اتّهام ضد الشابين في المحكمة المركزية اليوم، تتضمن الاعتداء على القوات الإسرائيلية ورشق الحجارة والزجاجات الحارقة وإطلاق النار، حصلت بعد استشهاد الفتى محمد أبو خضير في الثاني من تموز عام 2014.

يذكر أن الشابّين اعتُقلا من حي شعفاط في 27 حزيران/ يونيو الماضي، وتم نقلهما للتحقيق في مراكز الاحتلال الإسرائيلية.

ــــــــــــــ

من فاطمة أبو سبيتان

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.