اليمن .. اغتيال قياديين في حزب "الإصلاح" برصاص مجهولين

اغتال مسلحون مجهولون، اليوم الإثنين، قياديين في حزب "التجمع اليمني للإصلاح"، في محافظة ذمار، جنوب صنعاء وفي محافظة عدن، جنوب اليمن.

ولقي عضو مجلس شورى الحزب صالح أحمد العنهمي، مصرعه اليوم، بعد إطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين خلال مروره بسيارته في مدينة ذمار(شمال)"، التي تحمل اسم المحافظة الواقعة تحت سيطرة "الحوثيين". ولم تعلن السلطات الأمنية تفاصيل حول الحادثة

وشغل العنهمي منصب عضو مجلس شورى الحزب في محافظة ذمار، ويعد من قيادات الحزب في المحافظة الواقعة تحت سيطرة الحوثيين منذ نهاية 2014.

وبعد ساعات من اغتيال العنهمي، أقدم مسلحون مجهولون على اغتيال قيادي في الحزب نفسه، في مدينة عدن جنوب اليمن.

وأفادت مصادر محلية أن مجهولين أطلقوا النار، عصر اليوم، على رئيس الدائرة القضائية لحزب الإصلاح في عدن، الشيخ صالح سالم بن حليس، وهو إمام لمسجد "الرضا" في المنصورة، ما أدى إلى مقتله وإصابة أحد مرافقيه. ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن الحادثة. 

ونعى الحزب في بيان نشره عصر اليوم على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، صالح سالم بن حليس اليافعي، قائلًا "ننعي استشهاد الشيخ صالح بن حليس القيادي في إصلاح عدن، ورئيس الدائرة القضائية فيه، في عملية اغتيال آثمة تعرض لها في مدينة المنصورة، بمحافظة عدن".

وفي مطلع نيسان/أبريل الماضي، اغتال مسلحون مجهولون رئيس مجلس شورى حزب التجمع اليمني للإصلاح في محافظة ذمار، حسن اليعري، دون أن تعلن أي جهة مسؤوليتها عن ذلك حتى اليوم.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.