رام الله.. "نقابة المهندسين" تهاجم فعالية فلسطينية في إسطنبول

تتّهم القائمين عليها بالسعي لتشكيل جسم بديل عنها وإثارة الانقسامات

ألغت نقابة المهندسين الفلسطينيين، اليوم الأربعاء، وقفة احتجاجية كانت تعتزم تنظيمها أمام الممثلية التركية "تيكا" في مدينة رام الله (شمال القدس المحتلة)، تعبيرا عن رفضها لمؤتمر "التجمع الدولي للمهندسيين الفلسطينيين" والمزمع عقده في مدينة اسطنبول، بعد ثلاثة أيام.

وأوضح نقيب المهندسين الفلسطينيين، مجدي الصالح، أن إلغاء الفعالية جاء بعد اتصالات مع الخارجية ومجلس الوزراء التركيين واللقاء مع القائم بأعمال القنصل العام للجمهورية التركية في القدس جنك أونال، وتأكيد كافة الأطراف السابقة على عدم وجود رعاية رسمية تركية للمؤتمر المذكور.

وأكّد الصالح في حديث لـ "قدس برس"، على أن قرار إلغاء الفعالية جاء حفاظاعلى العلاقات الفلسطينية التركية، مشددا في الوقت ذاته على أن رفض النقابة لعقد المؤتمر لا زال قائمًا.

وحول أسباب مهاجمة الفعالية الفلسطينية في اسطنبول، قال الصالح "إن القائمين على المؤتمر في تركيا يسعون لتشكيل جسم بديل لنقابة المهندسين (أحد مؤسسات منظمة التحرير الفلسطينية)"، مؤكدًا أن النقابة ليست معنية بإثارة أي انقسام في صفوف المهندسيين.

وكان "التجمع الدولي للمؤسسات والروابط المهنية الفلسطينية" (ومقره العاصمة النمساوية فيينا)، قد أعلن أنه يعتزم رعاية مؤتمر دولي في مدينة اسطنبول التركية، يوم الـ 5 من تشرين ثاني/ نوفمبر الجاري للمهندسين الفلسطينيين.

وأكد رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر التأسيسي للمهندسين الفلسطينيين، المهندس إبراهيم أبو ثريا، في حديث سابق مع "قدس برس"، أن نحو 400 مهندس فلسطيني سيشاركون في المؤتمر، قادمين من نحو 30 دولة من العالم.

وأشار أبو ثريا إلى أن الهدف الأساسي من المؤتمر هو تجميع المهندسين الفلسطينيين، كجزء من توجه لتجميع كافة النقابات المهنية الفلسطينية وتعبئتها لخدمة القضية الفلسطينية في مختلف المجالات والمحافل الدولية.

يذكر أن "التجمع الدولي للمؤسسات والروابط المهنية الفلسطينية"، الذي يرأسه، عادل عبد الله، والمقيم في العاصمة النمساوية (فيينا)، هو إطار تنسيقي يعمل على خدمة النقابيين والمهنيين الفلسطينيين في دول اللجوء والدفاع عنهم، ويقدم الخدمة والدعم للمجتمع الفلسطيني ولتجمعات اللاجئين كجزء من خدمة القضية الفلسطينية.

وقد تم إطلاق "التجمع الدولي للمؤسسات والروابط المهنية الفلسطينية"، في مؤتمر دولي استضافته العاصمة اللبنانية بيروت في 28 من تشرين ثاني/ نوفمبر من العام الماضي، ورعاه وزير الصحة اللبناني وائل أبو فاعور.


ــــــــــــــ

من يوسف فقيه
تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.