كتلة "حماس" البرلمانية: اعتقال الاحتلال للنواب الفلسطينيين "سياسة حمقاء"

أكدوا أنها لن تُغير شيئًا من معادلة الصمود على الثوابت

قالت كتلة "التغيير والإصلاح" البرلمانية، إن الاعتقالات التي تمارسها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق أعضائها "سياسة حمقاء"، مؤكدة أنها "لن تغير شيئًا من معادلة الصمود على الثوابت".

وشدّدت الكتلة البرلمانية في بيان لها اليوم الإثنين، على أن سياسة الاعتقالات التي يمارسها الاحتلال بحق النواب الفلسطينيين "لن تنجح في كسر إرادتهم، ولن تزيدهم سوى إصرارًا على إكمال الطريق للوصول للحلم المنشود والدولة المستقلة ذات السيادة والحدود".

واعتقلت قوات الاحتلال، فجر اليوم الإثنين، النائب بالمجلس التشريعي الفلسطيني (البرلمان) عزام سلهب، عقب دهم منزله في مدينة الخليل (جنوب القدس المحتلة)، وكانت قد أفرجت عنه من سجونها في تموز 2015.

واعتبر البيان أن ممارسات الاحتلال واعتقالاته ضد نواب المجلس التشريعي الفلسطيني "سياسية بالدرجة الأولى، وتهدف لتغييب القيادات الشرعية عن الساحة الفلسطينية وطمس معالم المشروع الوطني".

وأضاف النواب في بيانهم "الاحتلال واهم أنه بذلك (الاعتقالات والاعتداءات) يستطيع أن يمرر مخططاته ومشاريعه التي تهدف لتهويد فلسطين".

وناشد النواب، البرلمانات العربية والدولية بضرورة الخروج عن "صمتها المستغرب والمقيت" تجاه سياسة الاحتلال في الأراضي الفلسطينية المحتلة واستهداف نواب الشرعية، مؤكدين أن الاحتلال بات ينتهك القوانين والأعراف الدولية دون محاسب أو مراقب.

وبيّنوا أن الاحتلال ما زال يحتجز ستة نواب منتخبين في الاعتقال" ضاربًا بعرض الحائط جميع القرارات والقوانين الدولية واستمرارًا في خرق الحصانة التي يتمتع بها أولئك النواب".

من جانبه، أفاد مركز "أسرى فلسطين" للدراسات (حقوقي غير حكومي)، بأن عدد نواب المجلس التشريعي المختطفين لدى الاحتلال ارتفع إلى ستة نواب، بعد اعتقال النائب عن محافظة الخليل عزام نعمان عبد الرحمن سلهب (62 عامًا) فجر اليوم.

وذكر المركز الحقوقي في بيان له اليوم، أن النائب سلهب (أحد مبعدي مرج الزهور) أسير محرر كان قد اعتقل عدة مرات لدى الاحتلال، أمضى خلالها ما يزيد عن الـ 7 سنوات؛ آخرها لمدة 13 شهرًا في الاعتقال الإداري.

ووفقًا لذات البيان، فإن قوات الاحتلال تواصل اعتقال مروان البرغوثي (نائب عن فتح) ومحكوم بالسجن المؤبد 5 مرات، أحمد سعدات (من الجبهة الشعبية) صدر بحقه حكمًا بالسجن لـ 30 عامًا.

بالإضافة لكل من النواب عن حركة "حماس"؛ حسن يوسف معتقل إداريًا منذ تشرين أول/ أكتوبر 2015، محمد محمود أبو طير (نائب مقدسي مبعد للضفة الغربية) لا زال موقوفًا، محمد جمال النتشة معتقل إداريًا منذ 28 أيلول/ سبتمبر الماضي، وعزام سلهب (اعتقل فجر اليوم).

ــــــــــــــ

من خلدون مظلوم

تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.