القدس.. نحو 15 ألف مستوطن اقتحموا الأقصى خلال العام

ارتفع عدد المُقتحمين اليهود لباحات المسجد الأقصى، خلال سادس أيام لعيد الـ "حانوكا" العبري، أو ما يعرف بـ "عيد الأنوار"، إلى 149 مستوطنا.

وأفادت مراسلة "قدس برس"، بأن جولة "الاقتحامات المسائية" للمسجد الأقصى شهدت اقتحام 37 مستوطنًا يهوديًا، بحماية عناصر من الشرطة الإسرائيلية والقوات الخاصة.

وأضافت أن الجولة الثانية التي بدأت ما بعد صلاة الظهر من "باب المغاربة" وحتى "باب السلسلة" قد رفعت عدد مُقتحمي المسجد الأقصى خلال نهار اليوم إلى 149 مستوطنًا.

وكان 112 مستوطنًا يهوديًا، قد اقتحموا باحات المسجد الأقصى في "الفترة الصباحية" من جهة "باب المغاربة" الخاضع لسيطرة الاحتلال بشكل كامل منذ عام 1967؛ قبل خروجهم من "باب السلسلة" تحت حماية أمنية مشددة من قبل شرطة الاحتلال.

وبذلك يرتفع عدد المستوطنين المُقتحمين للمسجد الأقصى منذ أول أيام العيد العبري الذي بدأ بتاريخ 24 كانون أول/ ديسمبر الجاري ويستمر لمدة ثمانية أيام، إلى 665 إسرائيليًا، بينهم طلبة يهود، وموظفون في الحكومة الإسرائيلية.

وأشارت إلى أن اقتحامات المسجد الأقصى قد بلغت مع نهاية العام 2016، وفقًا لدائرة الأوقاف والشؤون الإسلامية في مدينة القدس 14 ألفًا و806 من المستوطنين فقط (بدون الطلاب اليهود وعناصر جنود الاحتلال والشرطة وضبّاط المخابرات) على مدار العام.

وفي السياق ذاته، أبعدت شرطة الاحتلال الإسرائيلي حارس المسجد الأقصى، فادي بكير، عن المسجد لمدة 14 يومًا عقب اعتقاله أمس (الأربعاء) وتمديد اعتقاله بحجة "إعاقة زيارة المستوطنين للمسجد الأقصى".


ــــــــــــــــــــــ

من فاطمة أبو سبيتان
تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.