"كتائب القسام": إعلان الاحتلال عن كشف نفق محاولة للتضليل وتسويق الوهم

اعتبر "أبو عبيدة"، الناطق العسكري لـ "كتائب القسام" الذراع العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أن إعلان الاحتلال عن اكتشاف نفق في رفح "محاولة جديدة للتضليل وتسويق الوهم واستعراض القوة لتسجيل انتصارات وهمية أمام الجمهور الصهيوني وأمام العالم"، وفق قوله.

وأضاف "أبو عبيدة" في تصريح صحفي، اليوم الأحد، "أن النفق الذي يتحدث عنه العدو هو نفق قديم وغير مستخدم تعرض للاستهداف سابقا بعد أن استخدمته كتائب القسام في عملية تفجير لموقع البرج الأحمر شرق رفح إبّان معركة العصف المأكول (الحرب الأخيرة على غزة) عام 2014"

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، أنه أحبط محاولة من قبل حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، لحفر نفق في منطقة "كرم أبوسالم" جنوبي قطاع غزة.

وقال الناطق باسم جيش الاحتلال، إنه وبناء على معلومات استخباراتية تم إحباط محاولة حركة "حماس"، استئناف حفر نفق هجومي في المنطقة القريبة من المعبر المحاذي لمدينة رفح.

وفي السابع من يوليو/تموز 2014، شنت إسرائيل حربها الثالثة على قطاع غزة، أسمتها "الجرف الصامد"، فيما أطلقت عليها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) اسم "العصف المأكول".

وكانت تلك "الحرب"، هي الثالثة التي تشنها إسرائيل على قطاع غزة، واستمرت "51" يوما، (انتهت في 26 أغسطس/آب 2014).

وعلى مدار 51 يومًا تعرض قطاع غزة، الذي يُعرف بأنه أكثر المناطق كثافة للسكان في العالم، (1.9 مليون فلسطيني) لعدوان عسكري إسرائيلي جوي وبري، تسبب بمقتل 2324 فلسطينيًا، بينهم 578 طفلاً (أعمارهم من شهر إلى 16 عاما) ، و489 امرأةً (20-40)، و102 مسنًا (50-80)، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.