مبعوث الأمم المتحدة يدعو لـ "ضبط النفس" أثناء "مسيرة العودة" المقررة غدا في غزة

شدد مبعوث الأمم المتحدة إلى الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف، اليوم الخميس، على ضرورة أن تمارس إسرائيل، "أقصى درجات ضبط النفس"، خلال "مسيرة العودة" المقررة غدا الجمعة، في الوقت الذي دعا فيه الفلسطينيين إلى "تجنب الاحتكاك" مع الإسرائيليين على الحدود الفاصلة بين قطاع غزة والأراضي المحتلة عام 1948.

وأكد ملادينوف، في تصريحات نشرت على الموقع الالكتروني للأمم المتحدة، على ضرورة سماح القوات الإسرائيلية للمظاهرات والاحتجاجات بالمضي قدما بشكل سلمي".

وقال ملادينوف، الذي يشغل كذلك منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط "أتابع بقلق الاستعدادات والخطابات المستمرة بشأن "مسيرة العودة الكبرى" يوم غد الجمعة في غزة.

وأضاف "على القوات الإسرائيلية ممارسة أقصى درجات ضبط النفس وعدم تعريض المدنيين، خاصة الأطفال، للخطر عمدا أو استهدافهم بأي شكل".

ولا زالت فعاليات "مسيرة العودة" مستمرة للأسبوع الثاني على التوالي، ومن المقرر أن تصل ذروتها في 15 أيار/مايو المقبل، والذي يصادف ذكرى يوم "النكبة".

ويقمع الجيش الإسرائيلي هذه الفعاليات السلمية بالقوة واستهدف المدنيين بدم بارد، ما أسفر استشهاد 21 فلسطينيًا، وإصابة 1500 آخرين برصاص قوات الاحتلال، منذ الجمعة الماضي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.