السلطة الفلسطينية: محاكم الاحتلال شريك في جريمة التطهير العرقي بالقدس

قالت وزارة الخارجية والمغتربين في السلطة الفلسطينية، إن "منظومة القضاء في إسرائيل، جزء أساسي من منظومة الاحتلال، وأنها تتقاسم الأدوار مع المؤسسة السياسية التنفيذية للاحتلال والجمعيات الاستيطانية التهويدية".

وأكدت الوزارة في بيان لها، اليوم الخميس، وصل "قدس برس" نسخة عنه، أن تلك المنظومة ترتكز في نقاشاتها وقراراتها على اعتبارات سياسية ومنطلقات أيديولوجية تخدم اليمين الحاكم في "إسرائيل" وتوجهاته الاستعمارية. 

جاء هذا التعقيب من الوزارة، عقب القرارات الأخيرة للمحكمة العليا الإسرائيلية والتي قضت بطرد 700 فلسطيني من حي "بطن الهوى" في بلدة سلوان (جنوب القدس)، "بحجج وذرائع واهية ومتناقضة في ذات الوقت ..  رغم اعتراف المحكمة بأن إجراء الدولة في نقل ملكية الأرض للجمعية الاستيطانية عطيرت كوهنيم، مُعيباً من الناحية القانونية" بحسب البيان.

وشددت الوزارة على أن المواطن الفلسطيني "مُلاحق وهدف دائم للترحيل والطرد وهدم منزله من قبل الاحتلال، إما بحجة ملكية الأرض لليهود قبل العام 1948، أو عدم الترخيص، أو لأسباب عسكرية أو مصالح عامة .. و جميع تلك الحجج تصب في صالح المشاريع الاستيطانية التهويدية للأرض الفلسطينية".

أوسمة الخبر فلسطين القدس احتلال

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.