مصدر عسكري إسرائيلي: مواجهة وشيكة مع حماس لا مفر منها

قال مصدر عسكري إسرائيلي، إن إطلاق الصواريخ والمواجهات على السياج الأمني على حدود قطاع غزة ستؤدي قريبًا إلى مواجهة مع حركة "حماس".

ونقل موقع "0404" العبري، عن المصدر قوله، إن التظاهرات على الحدود مع غزة تتعاظم قوتها من أسبوع لآخر، "وتنقيط الصواريخ بدأ يتزايد".

وأضاف المصدر: "أعتقد أن المواجهة مع حماس قريبة، وأقدر أن الجولة القادمة ضد حماس أمر لا مفر منه، ومسألة وقت، ولست بعيدة".

يشار إلى أن تصريحات المصدر الإسرائيلي، جاءت في أعقاب إطلاق صاروخ من قطاع غزة، مساء السبت، سقط بالقرب من مستوطنة "شاعر هنيجيف" بغلاف غزة دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وقد شن الطيران الحربي الإسرائيلي في ساعة متأخرة من الليلة الماضية سلسلة غارات على قطاع غزة، مستهدفا عدة مواقع للمقامة الفلسطينية، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال، إن مقاتلات إسرائيلية قصفت بنية تحتية تحت الأرض لحركة حماس في قطاع غزة.

ويشارك الفلسطينيون منذ الـ 30 من آذار/ مارس الماضي، في مسيرات سلمية، قرب السياج الفاصل بين قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948 وكسر الحصار عن غزة.

ويقمع جيش الاحتلال تلك المسيرات السلمية بعنف، حيث يطلق النار وقنابل الغاز السام والمُدمع على المتظاهرين بكثافة. ما أدى لاستشهاد 257 مواطنًا؛ بينهم 11 شهيدا احتجز جثامينهم ولم يسجلوا في كشوفات وزارة الصحة الفلسطينية، في حين أصيب 25 ألفًا آخرين، بينهم 500 في حالة الخطر الشديد.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.