ثلاث إصابات خلال قمع الاحتلال لمسيرة كفر قدوم

أصيب 3 متظاهرين، خلال قمع قوات الاحتلال لمسيرة قرية كفر قدوم الأسبوعية السلمية المناهضة للاستيطان، والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق لصالح مستوطني "قدوميم" منذ 16 عاما.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال اقتحمت القرية التابعة لنابلس، ما أدى إلى اندلاع مواجهات أطلق جنود الاحتلال خلالها الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع.

وأسفرت المواجهات عن إصابة متظاهرين بالرصاص "المطاطي"، أحدهم ناشط "إسرائيلي" في الحزب الشيوعي، فيما أصيب شاب ثالث، جراء وقوعه خلال محاولة الجنود اقتحام البلدة.

وذكرت المصادر أنه وللمرة الثانية خلال اقل أربع وعشرين ساعة تقتحم قوات الاحتلال القرية، في ساعات الليل والنهار، ويطلقون طائرات موجهة لمراقبة تحركات الشبان ورصدهم، خاصة أثناء المسيرة الأسبوعية.

وكانت المسيرة قد انطلقت عقب صلاة الجمعة، بمشاركة المئات من أبناء القرية، وممثلين عن شبيبة الحزب الشيوعي "الإسرائيلي"، وعدد من المتضامنين الأجانب.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.