نتنياهو يتهم حكومات أوروبية بـ"الالتفاف" على عقوبات واشنطن ضد طهران

هاجم رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو، حكومات أوروبية بدعوى أنها "تحاول الالتفاف على العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران".

وقال في بيان، اليوم الأحد، "الدول الأوروبية تتسرع إلى تقديم تنازلات إضافية لإيران".

ودعا نتنياهو هذه الدول إلى الانضمام إلى تشديد الضغوط والعقوبات على إيران، مثلما فعلت الولايات المتحدة.

وفي السياق ذاته، توقعت القناة 13 التلفزيونية العبرية، أن يزور رئيس الحكومة الإسرائيلية، لندن، بعد غد الثلاثاء، حيث سيلتقي وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، على هامش قمة زعماء حلف شمال الأطلسي (الناتو).

وبحسب القناة، فسيمكث نتنياهو في العاصمة البريطانية يومين، ويتوقع أن يلتقي مع المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، والرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وزعماء آخرين. ويعتزم نتنياهو تركيز محادثاته خلال هذه اللقاءات حول الموضوع الإيراني، "إثر سلسلة خروقات إيرانية للاتفاق النووي وتصريحات زعماء أوروبيين بشأن الحاجة إلى النظر في إعادة فرض عقوبات على إيران" حسب القناة الإسرائيلية.

يشار أن الاتحاد الأوروبي أكّد التزامه بالاتفاق النووي الموقع بين إيران والقوى الغربية عام 2015، رغم تدهور الاتفاق عقب انسحاب الولايات المتحدة.

وفي وقت سابق، أكد تقرير دوري لوكالة الطاقة الذرية الدولية أن إيران بدأت تخصيب اليورانيوم في موقع "فردو" (قرب مدينة قم على مسافة 157 كيلومتراً جنوب العاصمة طهران) تحت الأرض، في أحدث انتهاك لاتفاقها النووي المبرم عام 2015 مع القوى الكبرى.

ويُعتبر استئناف تخصيب اليورانيوم في فوردو، المرحلة الرابعة من خطة خفض الالتزامات الإيرانية بالاتفاق النووي التي أُطلقت في أيار/مايو الماضي ردا على انسحاب واشنطن من الاتفاق وإعادة فرض العقوبات مجددا عليها في مايو 2018.

وتطالب طهران الأطراف الأوروبية الموقعة على الاتفاق، بالتحرك لحمايته من العقوبات الأمريكية، وذلك منذ انسحاب واشنطن منه في مايو/ أيار 2018.

وبانسحابها، قررت واشنطن فرض عقوبات اقتصادية على إيران، وشركات أجنبية لها صلات مع طهران، ما دفع بعض الشركات، خصوصا الأوروبية، إلى التخلي عن استثماراتها هناك.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.