انطلاق ثاني جولات مفاوضات ترسيم الحدود بين الوفدين اللبناني والإسرائيلي

انطلقت، بعد ظهر اليوم، الجولة الثانية من مفاوضات ترسيم الحدود البحرية بين الوفدين اللبناني والإسرائيلي، في مقر قوة الأمم المتحدة المؤقتة "يونيفيل" بمنطقة الناقورة جنوبي لبنان.

وأفادت الوكالة اللبنانية للاعلام، أن جولة المفاوضات ستكون غير مباشرة، وستنعقد برعاية الأمم المتحدة وبوساطة أمريكية.

وأضافت أن الوفدين اللبناني والإسرائيلي دخلا غرفة الاجتماعات لبدء المفاوضات، فيما حمل الوفد اللبناني خرائط ووثائق تظهر نقاط الخلاف.

وضم الوفد اللبناني المفاوض نائب رئيس الأركان للعمليات العميد الركن بسام ياسين رئيسا، والعقيد البحري مازن بصبوص، والخبير في نزاعات الحدود بين الدول نجيب مسيحي، وعضو هيئة إدارة قطاع البترول وسام شباط.

فيما ضم الوفد الإسرائيلي المدير العام لوزارة الطاقة أودي أديري، الذي سيرافقه رئيس موظفي وزارة الطاقة مور حالوتس، وكذلك أفيف عياش، المستشار الدولي للوزير.

كما سيرافق الوفد نائب مستشار الأمن القومي الإسرائيلي رؤوفين عازار، نائب المدير العام للأمم المتحدة والمنظمات الدولية بوزارة الخارجية ألون بار.

وسيحضر المحادثات رئيس القسم الاستراتيجي في الجيش الإسرائيلي الجنرال أورين ستير، خبير الحدود الدولية والرئيس السابق لهيئة المساحة الإسرائيلية حاييم سريبرو.

ويترأس المفاوضات أحد مساعدي المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيتش في حضور الوسيط الأمريكي السفير جان ديروشر.

وفي 14 تشرين أول/أكتوبر الجاري، شهد مقر "يونيفيل" جنوبي لبنان أولى جولات مفاوضات ترسيم الحدود بين لبنان والاحتلال الإسرائيلي.

ويخوض لبنان نزاعا مع الاحتلال الإسرائيلي، على منطقة في البحر المتوسط، تبلغ نحو 860 كم مربعا، تعرف بالمنطقة رقم 9 الغنية بالنفط والغاز، وأعلنت بيروت في كانون ثاني/يناير 2016، إطلاق أول جولة تراخيص للتنقيب فيها.

ولا تشهد الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل نزاعات عسكرية على غرار الحدود البرية.

ويسيطر "حزب الله" على منطقة جنوب لبنان المحاذية للحدود مع فلسطين المحتلة، وبين الحين والآخر تحدث توترات جراء ما تقول "تل أبيب" إنها محاولات من مقاتلي الحزب لاختراق الحدود. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.