السودان .. ملتقى "القدس أمانتي" يختتم دورة تدريبية لمناهضة التطبيع

أنهى شبان سودانيون، اليوم السبت، دورة تدريبية للتعريف بالقضية الفلسطينية ومكانة القدس والمسجد الأقصى.

جاء ذلك في دورة تدربية، أقيمت بالعاصمة الخرطوم، شارك فيها 30 شابا سودانيا، ضمن برنامج "سفير القدس"، واستمرت ليوم واحد، بتنظيم من ملتقى "القدس أمانتي" الشبابي الدولي.

وبحسب القائمين على الملتقى، فإن الدورة تهدف إلى تعريف فئات المجتمع السوداني، وخصوصا الشباب، بمكانة القدس، ضمن جهود مناهضة التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

وتشتمل الدورة على محاضرات لتدريب على التعريف بمكانة القدس عقائديا وتاريخيا وجغرافيا.

كما تشتمل على علاقة المسلمين وغيرهم بالأقصى والقدس، ومفهوم التطبيع والشبهات التي تثار حوله، ومخاطر التطبيع، وواقع الدول التي طبعت.

وتأتي أهمية الدورة، في الوقت الذي أعلن فيه السودان موافقته على تطبيع العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي.

وبات السودان البلد العربي الخامس الذي يوافق على تطبيع علاقاته مع إسرائيل، بعد مصر والأردن  والإمارات والبحرين.

وأعلنت قوى سياسية سودانية عدة، رفضها القاطع للتطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، من بينها أحزاب مشاركة في الائتلاف الحاكم. -

يشار إلى أن ملتقى "القدس أمانتي"، تأسس في عام 2014، ويُعرف نفسه بأنه ملتقى شبابي عالمي يهدف لـ "إيقاظ ضمائر صناع القرار في العالم تجاه القدس"، حيث ينشط في عشرات الدول الإسلامية والعربية.‎

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.