نزال: "حماس" لن تسمح بأي عملية تزوير في الانتخابات الفلسطينية

قال محمد نزال، نائب رئيس حركة المقاومة الإسلامية حماس في الخارج، إن "حركته لن تسمح بأي عملية تزوير للعملية الانتخابية الفلسطينية".

وأكدّ "نزال"، في لقاء تفاعلي، نظمه منتدى "حاور للدراسات والحوار الديمقراطي"، اليوم الخميس، إن "هناك قوى تسعى لتعطيل العملية الانتخابية، ولن نسمح لها بفعل ذلك".

ومن المقرر أن تُجرى الانتخابات الفلسطينية، على 3 مراحل خلال العام الجاري: تشريعية في 22 أيار/مايو، ورئاسية في 31 تموز/يوليو، وانتخابات المجلس الوطني (خارج فلسطين) في 31 آب/أغسطس.

وكشف "نزال" عن اتصالات تجريها حركته مع قوى وفصائل فلسطينية حول الانتخابات، بعيد انتهاء حوارات القاهرة التي عقدت الأسبوع الماضي.

وأضاف: "الحركة ستعمل على قوائم وطنية بمشاركة الكل الوطني، وكل خياراتها مفتوحة".

وأوضح، أنه تم الاتفاق على محكمة الانتخابات من 9 قضاة، 4 من غزة، و4 من الضفة، وواحد من القدس.

وذكر القيادي في "حماس"، أنّ "خياراتنا مفتوحة بشأن العملية الانتخابية، ومن السابق لأوانه الحديث عن المرشح الذي سندعمه للرئاسة".

وردا على عودة قيادات تابعة للقيادي المفصول من حركة فتح محمد دحلان إلى غزة، أجاب: "حريصون جدا في غزة، أن تمارس كل الأطراف السياسية حقها في العمل، سواء كان في فتح أو أي فصيل أوجهة سياسية أخرى، المهم دون استخدام العنف، في إطار الخلافات السياسية، ولسنا أسرى للماضي"، وفق قوله.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.