غانتس: الأردن عمقنا الاستراتيجي ومن مصلحتنا مساعدته

قال وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي، بيني غانتس، اليوم الأحد، إن الأردن يعتبر عمقا استراتيجية لـ "إسرائيل"، ومن مصلحتها تقديم كل المساعدة اللازمة له.

وفي أول تعليق إسرائيلي على الأحداث الأخيرة في المملكة، اعتبر غانتس، خلال لقائه مع مراسلين عسكريين، أن "المسألة في الأردن شأن داخلي".

وأكد أن "الأردن هي دولة سلام مجاورة وذات أهمية إستراتيجية غير عادية، وهي عُمقنا الإستراتيجي وعلينا أن نبذل كل ما بوسعنا من أجل الحفاظ على هذا التحالف القائم منذ أكثر من ثلاثين عاما".

وبيّن أن وجود "أردن قوي ومزدهر هي في نهاية الأمر مصلحتنا سياسيا وأمنيا واقتصاديا أيضا".

وشدد على ضرورة "نبذل كل ما باستطاعتنا من أجل مساعدتهم من الناحية الاقتصادية ومن الناحية الصحية".

وأضاف: "أنا أؤيد منحهم كل المساعدة اللازمة".

وفي وقت سابق من مساء السبت، أعلن الأردن اعتقالات طالت رئيس الديوان الملكي الأسبق وآخرين إثر "متابعة أمنية حثيثة"، فيما قال قائد الجيش، في بيان، إنه "طُلب من ولي العهد السابق الأمير حمزة بن الحسين التوقف عن نشاطات توظف لاستهداف أمن البلاد".

وبينما تحدثت صحيفة "واشنطن بوست"، نقلا عن مصدر استخباراتي، عن "وضع الأمير حمزة تحت قيود في قصره بعمان، وسط تحقيق مستمر في مؤامرة مزعومة للإطاحة بأخيه غير الشقيق الملك عبد الله الثاني"، نفى حنيطي اعتقال أو وضع الأمير حمزة قيد الإقامة الجبرية، وقال إن التحقيقات "لا تزال مستمرة، وسيتم الكشف عن نتائجها بكل شفافية".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.