الرئيس الإيراني: تقدم في مفاوضات الاتفاق النووي

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني: إن المفاوضات الجارية حاليا في فيينا، أحرزت تقدما بنسبة 60 إلى 70%.

وأضاف، خلال لقائه نشطاء سياسيين، اليوم الثلاثاء: "لو تحرك الأمريكيون في اطر الصداقة، سنحقق النتيجة في غضون فترة قصيرة".

وأكد: "نحن ملتزمون تماما بالأطر التي حددها قائد الثورة الاسلامية، حول المفاوضات (المتعلقة بالاتفاق النووي)، ونواصل السير على أساسها".

ورأى أن حضور الوفد الإيراني في مفاوضات فيينا، "مؤشر على الهزيمة القطعية لسياسة الضغوط القصوى التي فرضها الاعداء ضد البلاد".

وفي شأن آخر، لفت روحاني إلى السلطات الإيرانية، ستبذل جهودها كي لا يؤدي وباء "كورونا" إلى إعاقة المشاركة الجماهيرية في الانتخابات الرئاسية الإيرانية، التي ستعقد الصيف المقبل.

وأكد أن السلطات الإيرانية، ستتخذ كافة التدابير اللازمة في هذا الخصوص.

وتجري حاليا جولة مفاوضات جديدة، بين إيران ومجموعة (4+1) التي تتألف من دول الصين وروسيا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا، للعودة إلى الاتفاق النووي المبرم بين إيران والولايات المتحدة عام 2015، والذي أوقف العمل به في العام 2018، بقرار من الرئيس الامريكي السابق دونالد ترمب.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.