ساعات على نهاية المهلة الممنوحة لنتنياهو لتشكيل حكومة جديدة

تنتهي مساء اليوم الثلاثاء، المهلة التي منحها رئيس الدولة العبرية رؤوبين ريفلين، لزعيم حزب "ليكود" ورئيس حكومة تسيير الأعمال الحالية بنيامين نتنياهو، لتشكيل حكومة جديدة.

وكان ريفلين قد كلف نتنياهو الشهر الماضي، بتشكيل حكومة في غضون 28 يوما، تنتهي مساء اليوم الثلاثاء، دون وجود أي مؤشرات على نجاحه في هذه المهمة.

ويلزم المكلف بتشكيل الحكومة، الحصول على ثقة 61 عضوا على الأقل من أعضاء البرلمان الإسرائيلي "كنيست" الـ 120.

وبحسب وسائل اعلام عبرية، فإن التشابك السياسي بين الأحزاب الإسرائيلية، ما زال قائما وأنه لا توجد أي بوادر لحلحة أزمة النظام السياسي في دولة الاحتلال.

وكان نتنياهو كشف في صفحته على "فيسبوك" أنه كان قد طرح في وقت سابق على رئيس حزب "يامينا" نفتالي بينت التناوب على رئاسة الوزراء، على أن يكون بينت هو أول من يتولى المنصب لمدة عام واحد.

ودعا نتنياهو، بينيت إلى توقيع الاتفاق معه اليوم لإتاحة الفرصة أمام تشكيل حكومة يمينية، متعهدًا بان تسند لأعضاء يمينا مناصب وزارية وبرلمانية مهمة.

من جانبه وصف بينيت اقتراح نتنياهو بأنه غير مفهوم، مضيفا أنه لم يطلب من نتنياهو منصب رئاسة الحكومة بل تشكيل ائتلاف حكومي. 

وأضاف رئيس حزب "يامينا" أن نتنياهو لم يتمكن من التوصل إلى اتفاق مع الأحزاب اليمينية، فإذا به يلقي اللوم على حزبه.

 وتعهد بينيت بأن يتوجه إلى إقامة حكومة وحدة وطنية إذا ما فشلت مساعي نتنياهو لتشكيل حكومة يمين.

أما رئيس حزب "ييش عاتيد" يائير لابيد المعارض، فأكد انه لن يسمح بأن يكلَّفَ بينيت بمهمة تشكيل الحكومة بدلا منه.

وأضاف، بعد اسناد هذه المهمة اليه فإنه سيبذل كل الجهود لإقامة حكومة بالتعاون مع بينيت.

فيما أعرب رئيس حزب "تكفا حاداشا" غدعون سعار، عن رفضه لأي اقتراح حول الانضمام إلى حكومة يتناوب نتنياهو على رئاستها حتى اذا كان بينيت هو الأول ونتنياهو الثاني.

وأصدر عدد من الحاخامات بيانا دعوا فيه إلى تشكيل حكومة يمينية، بدون دعم "القائمة العربية الموحدة".

وأعلن رئيس اللجنة المنظمة البرلمانية ميكي زوهار انه سيطرح اليوم على الـ "كنيست" مشروع قانون الانتخاب المباشر لرئيس الوزراء ولتنظيم الأوضاع القانونية للنقاط الاستيطانية العشوائية لمناقشتهما .

وفي المقابل تعكف الكتلة المعارضة لنتنياهو على اجهاض إمكانية قيام "ليكود" بتمرير مشروع الانتخاب المباشر بشكل خاطف بدعم من "يامينا" و"القائمة العربية الموحدة"، وإذا ما نجح "ليكود" في ذلك فقد يصّوت الـ "كنيست غدا الأربعاء بالقراءتين الثانية والثالثة على مشروع القانون هذا.

وتقول وسائل إعلام إسرائيلية إن الفشل بتشكيل حكومة قد يؤدي إلى انتخابات خامسة قريبا.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.