استئناف مفاوضات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان والاحتلال الإسرائيلي

استأنف لبنان والاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، مفاوضات ترسيم الحدود البحرية غير المباشرة، برعاية الأمم المتحدة ووساطة أمريكية، بعد توقفها جراء سجالات حول مساحة المنطقة المتنازع عليها.

وقالت وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية إن "مفاوضات ترسيم الحدود البحرية غير المباشرة انطلقت عند الساعة العاشرة من صباح اليوم في منطقة رأس الناقورة (جنوبي لبنان) في جولتها الخامسة بين لبنان و(إسرائيل)، برعاية الأمم المتحدة، وبوساطة أمريكية".

وأضافت أن المفاوضات تأتي "للبحث في ترسيم الحدود البحرية؛ حيث يؤكد لبنان حقه في كامل ثروته البحرية".

وكانت الولايات المتحدة، أعلنت أن فريقها برئاسة جون ديروشر، الذي اضطلع بدور الميسر في الجولات السابقة، سيتولى الوساطة بين وفدي لبنان و"إسرائيل" بدءاً من الثلاثاء.

ويخوض لبنان نزاعا مع الاحتلال الإسرائيلي، على منطقة في البحر المتوسط، تبلغ نحو 860 كم مربع، تعرف بالمنطقة رقم 9 الغنية بالنفط والغاز، حيث أعلنت بيروت في كانون ثاني/يناير 2016، إطلاق أول جولة تراخيص للتنقيب فيها.

وفي تشرين أول/أكتوبر الماضي، انطلقت مفاوضات غير مباشرة بين البلدين لترسيم الحدود البحرية برعاية أممية وأمريكية، لكن بعد انعقاد 4 جلسات أعلن عن إرجاء الجولة الخامسة التي كانت مقررة في 2 كانون أول/ديسمبر الماضي، إلى أجل غير مسمى.

وخلال المفاوضات، زاد لبنان مطلبه بخط يمتد إلى الجنوب أكثر، مما زاد المنطقة المتنازع عليها من حوالي 860 كيلومترا مربعا إلى 2300 كيلومتر مربع، وهو ما ترفضه إسرائيل. -

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.