صواريخ المقاومة تعزل "إسرائيل" عن العالم: شركات الطيران تواصل تعليق رحلاتها

علقت شركات الطيران العالمية رحلاتها إلى مطار "بن غوريون" الإسرائلي بـ"تل أبيب"، الذي أصبح هدفا في المتناول لصواريخ المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.
 
وللمرة الثالثة في أقل من أسبوع، تصل صواريخ المقاومة الفلسطينية إلى محيط مطار "بن غوريون"، آخرها مساء السبت.
 
ووصفت صحيفة "كالكيست" الإسرائيلية، الأحد، قرار شركات الطيران العالمية تعليق رحلاتها، بأنها "خطوة تركت إسرائيل وشركات طيرانها المحلية، وحيدة في الساحة".
 
والخميس، أعلنت شركات طيران "دلتا إيرلاينز" و"يونايتد إيرلاينز" و"لوفتهانزا" و"النمساوية"، عن تغييرات في جدول الرحلات.
 
ومع ذلك، يتضح من جدول الرحلات أنه على الرغم من تصريح قدم لشركات الطيران العالمية الهبوط في مطار رامون (جنوب الأراضي المحتلة)، لكن ترفض الشركات الأجنبية السفر إلى "إسرائيل" على الأقل حتى الثلاثاء المقبل، بحسب "كالكيست".
 
والسبت، أعلنت شركات طيران إماراتية، إلغاء رحلاتها إلى "تل أبيب"، مع استمرار العدوان الاسرائيلي ورد المقاومة الصاروخي.
 
وقالت شركة طيران الاتحاد للطيران (الناقل الرسمي لأبوظبي)، إنها علقت جميع رحلات الركاب والبضائع اعتباراً من الأحد (اليوم) بسبب الوضع في "إسرائيل".
 
كما قررت "فلاي دبي" (المملوكة بالكامل لحكومة دبي)، إلغاء الرحلات اعتباراً من الأحد.
 
ومنذ الإثنين، تشن "إسرائيل" عدوانا بالطائرات والمدافع على الفلسطينيين في قطاع غزة، أسفر عن عشرات الشهداء بينهم أطفال ونساء إضافة لمئات الجرحى.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.