الأردن يتسلم المواطنين الدعجة والعنوز المفرج عنهما من "إسرائيل"

أعلنت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية، اليوم الثلاثاء، تسلمها المواطنين الأردنيين مصعب الدعجة وخليفة العنوز، المفرج عنهما من قبل السلطات الإسرائيلية.

وفي وقت سابق اليوم الثلاثاء، قالت في بيان صحفي، قالت الوزارة: " إن السلطات الاسرائيلية أسقطت لائحة الاتهام بحق المواطنين مصعب الدعجة وخليفة العنوز، ألغت إجراءات الاعتقال".

وأشارت الوزارة إلى العمل على ترتيب إجراءات الإفراج عنهما.

وفي 16 أيار/مايو الماضي ، أعلن سلطات الاحتلال الإسرائيلي، "إلقاء القبض على أردنيين مسلحين بسكاكين بعد تجاوزهما الحدود"، عقب أيام من مشاركة آلاف الأردنيين، في مسيرات نحو الحدود مع فلسطين المحتلة، نصرة للقدس وغزة.

وكانت محكمة الاحتلال المركزية بالناصرة (شمال فلسطين المحتلة عام 48)، مددت الخميس الماضي، اعتقال العنوز والدعجة (من بلدة صما قضاء مدينة إربد) حتى 10 حزيران/يونيو الجاري، بذريعة استكمال الإجراءات القانونية بحقهما.

وخضع العنوز والدعجة إلى تحقيق استمر لأكثر من أسبوعين، في مراكز الاستجواب التابعة لمخابرات الاحتلال، وقدمت النيابة العامة لائحة اتهام ضد المعتقلين للمحكمة، ووجهت لهم تهمة محاولة تنفيذ ما يسمى بأعمال إرهابية ضد أهداف إسرائيلية، إضافة إلى حيازة سكين والتسلل لـ"إسرائيل" بطريقة غير قانونية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.