"دانة غاز" الإماراتية تكسب دعوى ببيع أصولها في مصر

قالت شركة دانة غاز الإماراتية، اليوم الأحد، إن محكمة لندن للتحكيم الدولي، أصدرت قرارا لصالها في دعوى تحكيم مقامة من مجموعة "آي.بي.آر" الوسطاني للبترول، بعد تراجع الشركة الإماراتية عن بيع أصولها البرية في مصر.

وأفادت "دانة غاز" في بيان، أن قرار المحكمة جاء برفض دعوى مجموعة "آي.بي.آر" الوسطاني للبترول - التابعة لمجموعة "آي.بي.آر" الأمريكية للطاقة.

وقررت "دانة غاز" في نيسان/أبريل الماضي، إلغاء خطط بيع أصولها البرية في مصر والتي كشفت عنها في تشرين أول/أكتوبر 2020، بسبب عدم استيفاء الشروط المطلوبة.

ولجأت بعدها شركة "آي بي آر" الوسطاني للبترول الطرف المشتري في صفقة البيع، إلى طلب التحكيم بعد إلغاء عملية البيع.

وذكرت "دانة غاز" في بيان سابق لها، أنها عدلت عن صفقة البيع بما يرضي الطرفين، وذلك قبل حلول التاريخ النهائي لإتمام اتفاقية البيع والذي وافق 14 نيسان/أبريل الماضي.

وكانت الشركة الإماراتية وقعت في تشرين أول/أكتوبر الماضي، اتفاقا ملزما لبيع أصولها البرية في مصر مقابل 236 مليون دولار إلى مجموعة "آي.بي.آر" للطاقة الأمريكية.

وبموجب قرار هيئة التحكيم، ستواصل دانة غاز إدارة وتشغيل أصولها في قطاع النفط والغاز في مصر.

وتتواجد شركة دانة في مصر على مدار الـ 14 عامًا الماضية وهي خامس أكبر منتج للغاز في مصر، حيث تنتج الشركة حاليًا 30 ألفا برميل نفط يوميًا من 14 منطقة تطويرية برية.

وتقول الشركة إنها تتطلع إلى تحقيق أكبر مردود من أصولها البرية المنتجة مع تركيز اهتمامها أيضًا على اختبار الإمكانات الهائلة لمنطقة الامتياز البحرية الخاصة بها. والتي من المقدر أن تحتوي على أكثر من 20 تريليون قدم مكعب من موارد الغاز.

و"دانة غاز" العاملة في مجال الغاز الطبيعي في منطقة الشرق الأوسط، تأسست عام 2005، وتمتلك حالياً أصولاً في مجالات التنقيب عن الغاز وإنتاجه في الإمارات ومصر وإقليم شمال العراق، بمعدل إنتاج بلغ 63.2 ألف برميل من النفط المكافئ يومياً. 

أوسمة الخبر الإمارات مصر دانة غاز

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.