"كبار العلماء" السعودية: المتوفى بسبب "كورونا" له أجر شهيد

حسمت "هيئة كبار العلماء" في السعودية، الجدل الدائر حول القول بأن المتوفى بفيروس كورونا المستجد "شهيد".

وقالت صحيفة عكاظ السعودية، اليوم الاثنين، إنها اطلعت على فتوى للهيئة تفيد أن المتوفين بسبب الإصابة بفيروس كورونا "لهم أجر الشهداء".

ونقلت الصحيفة عن هيئة كبار العلماء قولها إن النصوص التي وردت بأن "المبطون شهيد" تنطبق على المتوفى بكورونا، مؤمِّلة أن "يكون الميت بهذا المرض شهيدا من حيث الفضل والأجر".

واستدركت الهيئة بالقول: "لكن ليس له (متوفى كورونا) حكم شهيد المعركة، ومن ثم فإنه يغسل ويكفن ويصلى عليه".

وذيلت الفتوى بتوقيع اللجنة الدائمة ورئيسها المفتي العام الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ، إضافة إلى تواقيع أعضائها الشيخ صالح بن فوزان الفوزان، والشيخ عبدالسلام بن عبدالله السليمان، والشيخ سعد بن ناصر الشثري، والشيخ محمد بن حسن آل الشيخ.

ومنذ اكتشافه في 31 ديسمبر/كانون أول 2019؛ بلغ عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد حول العالم 207 ملايين و206 آلاف وثلاثة أشخاص، توفي منهم أربعة ملايين و362 ألفا و232 شخصا، وفق آخر إحصائية لجامعة جونز هوبكنز الأمريكية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.