الحصيلة العالمية لإصابات ووفيات كورونا تواصل انحسارها

واصلت الحصيلة العالمية للإصابات والوفيات بفيروس كورونا انحسارها منذ الأسبوع الماضي، وفق التقييم الدوري لمنظمة الصحة العالمية.

وبينت المنظمة أنه "تم تسجيل حوالي 3.3 مليون إصابة جديدة، ونحو 55 ألف وفاة، ما يمثل انخفاضا بنسبة 10 بالمائة في المؤشرين"، لافتة إلى إن "أكبر انخفاض في الإصابات الجديدة رُصد في الشرق الأوسط، وغرب المحيط الهادئ، والأمريكيتين".

وأعلنت المنظمة لأول مرة عن انخفاض كبير في الإصابات منتصف سبتمبر بأربعة ملايين إصابة جديدة، مع حدوث انخفاض في جميع مناطق العالم، وهي المرة الأولى منذ أكثر من شهرين التي انخفضت فيها إصابات كورونا.

وأوضحت أن "جميع المناطق سجلت انخفاضا في الوفيات بأكثر من 15 في المائة، باستثناء أوروبا، حيث كان عدد الوفيات مماثلا للأسبوع السابق، وإفريقيا حيث كان هناك ارتفاعا بنحو 5 في المائة"، فيما انخفض عدد الوفيات بنحو الربع في آسيا.

وحذرت المنظمة من "احتمال ارتفاع أعداد الإصابات مع دخول الشتاء في النصف الشمالي من الكرة الأرضية"، مشيرة إلى أن المرض ينتشر "بسهولة أكبر خلال فصل الشتاء؛ لقضاء الناس وقتا أطول في الأماكن المغلقة".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.