مخيم اليرموك.. دعوات للمسارعة في تقديم طلبات العودة خلال فترة الإغلاق

دعا ناشطون فلسطينيون في دمشق، أهالي مخيم اليرموك إلى الاستفادة من فترة إغلاق المخيم؛ للمسارعة في تقديم المزيد من طلبات العودة لدى الجهات المختصة

وحث المحامي والناشط في ملف مخيم اليرموك نور الدين سلمان، أهالي المخيم على عدم إضاعة الوقت خلال مدة الشهرين المخصصة لإزالة الأنقاض، مشددا على ضرورة السعي لتحقيق عودة الأهالي لمنازلهم.

وناشد سلمان مالكي العقارات في أحياء الريجة وساحة أبو حشيش بالإسراع في ترميمها وتركيب الأقفال للمحال التجارية وطلائها، معتبرا أن ربط هذه الأحياء وفتحها على شارعي اليرموك ولوبية سيعيد الحياة إلى مخيم اليرموك.

ووصف أهالي المخيم كمية الأنقاض المتراكمة في مناطق شارع العروبة والمغاربة والجادات وبئر السبع بأنها مرعبة، وتحتاج إلى إمكانات جبارة لإزالتها، معربين عن تخوفهم من انتهاء مدة الشهرين قبل إنجاز عملية تنظيف وفتح الشوارع والحارات الفرعية  على بعضها، وهو ما يعني "إزالة الأنقاض بعد انتهاء المدة على نفقة الأهالي".

الجدير بالذكر أن  لجنة إزالة الأنقاض في المخيم، قد بدأت في 6 تشرين الأول/أكتوبر الحالي، بإدخال الآليات لرفع الأنقاض من شوارع المخيم في مهمة تستمر لشهرين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.