تنديد فلسطيني وأردني ببناء الاحتلال وحدات استيطانية في الضفة

دانت السلطة الفلسطينية والأردن ببيانين منفصلين، بناء سلطات الاحتلال الإسرائيلي وحدات استيطانية جديدة في الضفة الغربية المحتلة.
وقالت وزارة الخارجية الفلسطينية في بيان اطلعت "قدس برس" عليه، "إن طرح هذه المناقصات هو صفعة إسرائيلية جديدة للإدارة الأمريكية وسياستها الشرق أوسطية، واستهتار صارخ بالمناشدات والمطالبات الأمريكية لدولة الاحتلال بوقف الإجراءات أحادية الجانب بما فيها العمليات الاستيطانية".
وأكدت الوزارة أن "القرار يكشف أن الإدارة الأمريكية تعتمد صيغاً سياسية شكلية، ليس لها أي أثر أو وزن من شأنه إجبار إسرائيل على وقف عمليات تعميق وتوسيع الاستيطان، وبالتالي فإن الموقف الأمريكي المعلن بشأن حل الدولتين يفقد مصداقيته ويتآكل بالتدريج".
واعتبرت الوزارة أن طرح هذه المناقصات هو "إمعان إسرائيلي رسمي في تنفيذ مشاريع الاحتلال الاستيطانية الاستعمارية في أرض دولة فلسطين، واستخفاف سافر بالمواقف الدولية والأمريكية الرافضة للاستيطان، والتي تحذر من نتائجه الكارثية على فرص تحقيق السلام على أساس مبدأ حل الدولتين، وعلى الجهود الإقليمية والأمريكية والدولية المبذولة لبناء الثقة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي".
وحمّلت الوزارة حكومة الاحتلال "المسؤولية الكاملة والمباشرة عن نتائج قرارها الاستيطاني هذا، بصفته تجاوزاً لجميع الخطوط الحمراء، وامتداداً للانقلاب الإسرائيلي الرسمي على جميع الاتفاقيات الموقعة، وإمعاناً في التنكر لوجود الاحتلال، وتنكراً ممنهجاً ومقصوداً لوجود شريك فلسطيني للسلام" بحسب تعبيرها.
من جهتها وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية، حذرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي من بناء وحدات استيطانية جديدة في الأراضي الفلسطينية.
وأكد الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير هيثم أبو الفول، في بيان وصل "قدس برس" نسخة عنه، أن المضي قدماً بالمصادقة على تنفيذ خطة لبناء 3 آلاف وحدة استيطانية جديدة خطوة مرفوضة وتمثل خرقاً للقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.
وشدد على أن سياسة الاستيطان في الأراضي الفلسطينية، سواء بناء المستوطنات أو توسعتها أو الاستيلاء على الأراضي أو تهجير الفلسطينيين، هي سياسة لا شرعية ولا قانونية، "تقوض جهود التهدئة وفرص حل الدولتين وتحقيق السلام الشامل والعادل" بحسب البيان.
وكانت سلطات الاحتلال طرحت اليوم الأحد، مناقصات لبناء نحو ألف و355 وحدة استيطانية جديدة، لتعميق وتوسيع عدد من المستوطنات الجاثمة على أراضي المواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة، هذا بالإضافة إلى عزمها المصادقة على بناء ثلاثة آلاف و3144 وحدة استيطانية جديدة لتوسيع المستوطنات في الضفة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.