الرئيس الإسرائيلي يعتزم إشعال "الحانوكا" في المسجد الإبراهيمي

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الخميس، أن رئيس دولة الاحتلال الإسرائيلي يتسحاق هرتسوغ، سيشارك حدث إضاءة أول شموع عيد الأنوار العبري "حانوكا"، في المسجد الإبراهيمي بمدينة  الخليل المحتلة، الأحد المقبل.

وأشار الإعلام الإسرائيلي إلى أن أعضاء في "الكنيست" عن حزب "ميرتس" اليساري، وجهوا انتقادات لاذعة لـ"هرتسوغ"، مشيرين إلى أن "الرئيس  يجب أن يكون  شخصية تدعو للوحدة، وأن السيطرة على الخليل بشكل عام والأراضي المحتلة بشكل خاص موضع جدل سياسي حاد".

ويقع المسجد الإبراهيمي في البلدة القديمة من الخليل، التي تقع تحت السيطرة الإسرائيلية، ويسكن بها نحو 500 مستوطن يحرسهم مئات الجنود.

وتقسّم سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسجد الإبراهيمي إلى قسم خاص بالمسلمين وآخر لليهود، على خلفية قتل مستوطن يهودي لـ29 فلسطينيا مسلما، أثناء تأديتهم صلاة الفجر في 25 شباط/فبراير من العام ذاته.

ويحتفل اليهود بما يعرف بعيد الأنوار "حانوكا" لمدة 8 أيام، بين الأسبوع الأخير من شهر تشرين الثاني/نوفمبر، والأسبوع الأخير من شهر كانون الأول/ديسمبر.

ويعد "حانوكا" من قبل اليهود، عيدا شعبيا وليس توراتيا، ويحرص خلاله اليهود على الامتناع عن الحداد والتعبير عن الحزن، والقيام ببعض الطقوس الدينية الخاصة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.