وسط تحذير من موجهة خامسة .. الاحتلال يسجل 589 إصابة جديدة بفيروس "كورونا"

أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، عن تسجيل 589 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" المستجد، خلال الـ24 ساعة الماضية، دون وقوع حالات وفاة، وسط تحذير الخبراء من موجة خامسة للوباء.

ووفق الموجز اليومي الصادر عن وزارة الصحة في حكومة الاحتلال؛ فقد بلغت نسبة الفحوصات الإيجابية 0.65 في المائة، بعد أخذ نحو 92 ألف عينة مخبرية.

وأشار الموجز إلى أن العدد التراكمي للإصابات منذ بدء الجائحة، بلغ نحو مليون و349 ألفاً و134  إصابة، فيما استقر العدد الإجمالي للوفيات على 8 آلاف و210 وفيات، وبلغ عدد الحالات النشيطة 5 آلاف و942 حالة.

وبيّن أن من بين الحالات النشطة 93 حالة خطيرة، و55 حالة موصولة بأجهزة التنفس الاصطناعي.

وفي سياق ذي صلة، حذرت مجموعة باحثين إسرائيليين من الجامعة العبرية،  من أن الموجة الخامسة من الوباء قد بدأت ويجب تأخير انتشار تفشي متحور "اوميكرون" قدر الإمكان.

وأكد الخبراء ان الوقت الذي ستكتسبه "اسرائيل" سيتيح لها دراسة إما اعطاء جرعة رابعة من اللقاحات أو تطعيم ملائم لـ "اوميكرون".

وذكرت إذاعة "كان" العبرية الرسمية، أن حكومة الاحتلال ستناقش خلال الأيام المقبلة، مسألة احتمال شراء عشرات آلاف الجرعات لدواء جديد ضد "كورونا" من صنع شركة "فايزر"، بمبلغ حوالي 100 مليون شيقل (31.6 مليون دولار) .

وأشارت إلى أنه من المتوقع أن تصل شحنات هذا الدواء، خلال الربع الأول من العام المقبل في حال اتخذ في نهاية المطاف قرارا بتنفيذ الصفقة.

وأعلنت شركة "فايزر" أن الدواء الجديد أثبت نجاعته في منع مرض خطير والتسبب في حالات وفاة في قرابة تسعين بالمئة (90 في المائة) من الحالات.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.