"إعلام المواطنة".. اصدار جديد يوصي بوضع خطة استراتيجية لنشر القيم الإيجابية

دعا باحثان إعلاميان إلى وضع خطة استراتيجية لنشر قيم المواطنة الإيجابية في المجتمع الفلسطيني، واحترام القائمين على وسائل التواصل الاجتماعي لخصوصية بيانات المشتركين، واحترام خصوصية المجتمعات العربية.

وأوصى أستاذ الإعلام بجامعة الأقصى في فلسطين، البروفيسور ماجد سالم تربان، والباحثة الإعلامية البحرينية الدكتورة بتول السيد مصطفى، في كتاب "إعلام المواطنة" الذي صدر حديثا عن دار الجنان للنشر والتوزيع في العاصمة الأردنية عمَّان، بتعزيز قيم المواطنة.

وشدد المؤلفان على أهمية رفع كفاءة الإنترنت وخدماتها المختلفة، وزيادة سرعتها، وتكثيف الدورات التدريبية والتعليمية للشباب الجامعي، واستغلال هذه الوسائل بصورة إيجابية تخدم أهدافهم وتعزز دورهم في المجتمع.

ويتناول الكتاب تعريفًا موسعًا بالمواطنة ودور وسائل الإعلام التقليدي والجديد في تعزيز قيمها، لا سيما مع التطور التكنولوجي والثورة المعلوماتية التي أفضت إلى ظهور ما بات يُعرف بصحافة المواطن والمواطنة الرقمية.

ويتضمن الكتاب ثلاث دراسات مسحية، الأولى بعنوان "مدى وعي الجمهور العربي بالمواطنة الرقمية"، والثانية وهي بعنوان "دور شبكات التواصل الاجتماعي في تدعيم قيم المواطنة"، والدراسة الثالثة بعنوان: "دور صحافة المواطن في تعزيز ثقافة التغيير السياسي والاجتماعي".

وقال ماجد تربان لـ "قدس برس" إن الدراسة الأولى التي يتضمنها الكتاب حول وعي الجمهور العربي بالمواطنة الرقمية، أوصت بـ"تدشين حملات إعلامية للتعريف والتوعية بالمواطنة الرقمية في الدول العربية، فضلًا عن إدراج المواطنة الرقمية ضمن المناهج التعليمية في المدارس والجامعات".

وأوضح أن الدراسة الثانية تهدف إلى "التعرف على دور شبكات التواصل الاجتماعي في تدعيم قيم المواطنة لدى طلبة الجامعات الفلسطينية، وأبرزها المشاركة المجتمعية والديمقراطية والانتماء الوطني".

وأشار تربان إلى أن الدراسة ترصد أهم المعوقات والمشكلات التي تواجهها هذه الشبكات وتَحد من فاعليتها في تدعيم قيم المواطنة.

وأفاد أن المسح شمل عينة من نشطاء التواصل الاجتماعي من طلاب الجامعات الفلسطينية في قطاع غزة مقدارها 355 مفردة.

وشدد الأكاديمي الفلسطيني على أن الدراسة الثالثة وهي بعنوان "دور صحافة المواطن في تعزيز ثقافة التغيير السياسي والاجتماعي"، والتي أجريت على عينة حصصية مقدارها 192 طالبًا جامعيًا فلسطينيًا، هدفت إلى "معرفة دور وسائل صحافة المواطن في تعزيز ثقافة التغيير السياسي والاجتماعي لدى الشباب الجامعي الفلسطيني".

وأوضح أن الدراسة ترصد طبيعة ودوافع استخدامهم ولوسائل صحافة المواطن ومدى تعزيزها لثقافة التغيير السياسي والاجتماعي لديهم، وأبرز الموضوعات التي تُناقش عبرها.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.