إصابة الأسير "أبو هواش" بـ"كورونا" داخل مستشفى "آساف هاروفيه"

أعلن مستشفى "آساف هاروفيه" الإسرائيلي، إصابة الأسير الفلسطيني هشام أبو هواش بفيروس كورونا، وجرى نقله إلى قسم العناية المخصصة لذلك.

 

واتهمت العائلة إدارة مسشتفى "آساف هاروفيه"، بالتقصير في تقديم العناية المخصصة لنجلها هشام، الذي خاض إضراباً مفتوحاً عن الطعام، استمر 141 يوماً، وجرى نقله إلى هناك، بعد فك إضرابه قبل نحو 12 يوماً.

 

وقالت العائلة أن إصابة نجلها بالفيروس، جاءت بعد وضعه في غرفة مع عدد من المرضى، من دون عزله في غرفة لوحده، رغم ضعف جسده وحالته الصحية الصعبة، ورغم أنه يعاني من جرثومة في الدم، نقلت إليه أثناء وجوده في ما يسمى "المراش العسكري".

 

وطالبت العائلة بتدخل سريع من قبل المنظمات الدولية من أجل نقل هشام إلى مسشتفى داخل الضفة الغربية، لتقديم العلاج المناسب له، خصوصاً أن وضعه الصحي ما زال حرجاً.

 

وحمّلت العائلة سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة نجلها، والذي اعتبرته ضمن مخطط للنيل من نجلها هشام.

 

وأبو هواش متزوج وأب لخمسة أطفال، ومعتقل منذ تشرين الأول/ أكتوبر 2020، وصدر بحقه أمرَا اعتقال إداريّ مدتهما ستة أشهر، كما أنه أسير سابق أمضى ما مجموعه ثماني سنوات في سجون الاحتلال، منها 52 شهراً رهن الاعتقال الإداري.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.