تظاهرة في غزة دعماً لأهالي النقب.. ودعوات لوقفة في حيفا ويافا

 

تظاهر التجمّع الوطني للقبائل والعشائر والعائلات الفلسطينية في قطاع غزة، اليوم السبت، دعماً لصمود أهالي النقب، في مواجهة الانتهاكات الإسرائيلية بحقّهم.

 

ورفع المشاركون في الوقفة، التي نُظّمت في ساحة المجلس التشريعي في مدينة غزة، لافتة كبيرة كُتب عليها: "وقفة شعبية تضامنية، نصرة لأهلنا في النقب المُحتل، ضد الإرهاب الصهيوني".

 

ودعا المتحدث باسم التجمّع، محمد فارس، المجتمع الدولي والعربي إلى "التحرك لوقف الجرائم الإسرائيلية المرتكبة بحق سكان النقب". مطالبًا العالم بـ"التحرك للمحافظة على حقوق سكان النقب، التي تعتبر جزءاً من الحقوق الإنسانية التي ينشدها المجتمع الدولي".

 

وقال: "على المجتمع الدولي أن يوقف المهزلة التي تحدث في النقب، والتي نعدّها محاولة يائسة للسيطرة على الأراضي"، كما حيا صمود سكان النقب، موجهاً رسالة لهم: "إننا معكم في دعم صمودكم وتضحياتكم".

 

وفي السياق، دعت مجموعة "نشطاء من أجل الأسرى"، وحراك حيفا، وحركة شباب حيفا الفلسطينيين في أراضي 48، للحشد والمشاركة في وقفة تضامنية مع النقب، غداً الأحد، الساعة السابعة والنصف مساءً، في مدينة حيفا.

 

وقال الناشط من مجموعة "نشطاء من أجل الأسرى"، محمد متعب، إن الوقفة تأتي في سياق التضامن مع النقب وسكانه، ضد ما يتعرضون له من تحريش وتجريف ومحاولة السيطرة على أراضيهم.

 

وأكد "متعب"، أهمية المشاركة في الوقفة التضامنية مع النقب، الذي يعاني من سياسات السلطات "الإسرائيلية"، الرامية للسيطرة على الأرض وتجميع الأهالي على أقل مساحة ممكنة.

 

وفي يافا، دعا الناشطون للحشد في تظاهرة ستنظم أيضاً غداً الأحد، الساعة السابعة مساءً، عند دوار الساعة، نصرةً للأهالي في النقب.

 

وتواصلت الاحتجاجات في النقب، الليلة الماضية، للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين، ووقف عمليات التجريف التي تستهدف الأراضي العربية، بذريعة "التشجير".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.