وفد من حركة "فتح" يصل إلى الجزائر

في إطار استضافة مؤتمر للفصائل الفلسطينية

وصل إلى الجزائر، اليوم السبت، وفد من حركة "فتح"، بدعوة من الرئاسة الجزائرية في إطار مشاوراتها لاستضافة مؤتمر للفصائل الفلسطينية.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية، عن سفير السلطة لدى الجزائر فايز أبو عطية، تأكيده وصول وفد حركة "فتح" برئاسة عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة "فتح" عزام الأحمد، وعضوي اللجنة المركزية محمد المدني، ودلال سلامة، ونائب أمين سر المجلس الثوري للحركة فايز أبو عطية.

وأضاف أن وفد الحركة، سيعقد لقاءه الأول مع المسؤولين الجزائريين مساء اليوم، للتباحث حول سُبل إنجاح الحوار الوطني، واتمام المصالحة الفلسطينية.

وبحسب المصدر ذاته، فقد وجهت الرئاسة الجزائرية حتى اللحظة، دعوات إلى "فتح"، و"حماس"، و"الجبهة الشعبية"، و"الجبهة الديمقراطية"، و"الجبهة الشعبية - القيادة العامة"، التي ستصل تباعا إلى الجزائر، للقاء المسؤولين الجزائريين كل على حدة، فيما أكد قيادي في الجهاد الإسلامي لـ "قدس برس" تلقي حركته دعوة للمشاركة في المباحثات.

وفي وقت سابق اليوم، كشف عضو دائرة العلاقات الوطنية في حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إبراهيم المدهون، عن تلقي رئيس المكتب السياسي للحركة، إسماعيل هنية، دعوة لزيارة الجزائر، "للتباحث حول سُبل إنجاح الحوار الوطني الفلسطيني".

وأوضح المدهون أن "هنية رحّب بالدعوة الجزائرية، وشكّل وفدًا من عضوي المكتب السياسي خليل الحية، وحسام بدران، حيث سيغادران هذا الأسبوع إلى الجزائر العاصمة".

بدوره، قال عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، خالد البطش، إن حركته تلقت من السفير الجزائري في دمشق دعوة للمشاركة في اللقاء.

وأكد البطش في تصريحات لـ"قدس برس"، أن حركة الجهاد الإسلامي ستلبي الدعوة الجزائرية، والتي ستكون في 30 كانون ثاني/ يناير الجاري.

وكان الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، أعلن في 6 كانون أول/ديسمبر الماضي، خلال حديثه في مؤتمر صحفي، عقب استقباله رئيس السلطة محمود عباس في مقر الرئاسة بالجزائر العاصمة، عزم بلاده استضافة مؤتمر جامع للفصائل الفلسطينية.

ومنذ سنوات، عُقدت العديد من اللقاءات والاجتماعات بين الفصائل الفلسطينية من أجل إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية، دون أن تُسفر عن خطوات عملية جادة لتحقيق ذلك.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.