وفد من "حماس" يصل الجزائر لبحث ملف "المصالحة"

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الثلاثاء، وصول وفدها إلى الجزائر، تلبية لدعوة رسمية، "للتباحث حول سُبل إنجاح الحوار الوطني الفلسطيني".

وقال عبد اللطيف القانوع، المتحدث باسم الحركة، في بيان وصل "قدس برس": "بناء على الدعوة الجزائرية التي تلقّتها الحركة، وفي إطار إنجاح الحوار الوطني الذي أعلن عنه الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، فقد وصل وفد حماس ممثلاً بـ(عضوي المكتب السياسي) خليل الحية، وحسام بدران، أمس (الإثنين)، إلى الجزائر".
 
وأوضح أن وفد الحركة، بحضور ممثلها محمد عثمان في الجزائر، اجتمع فور وصوله مع مسؤولين جزائريين، لبحث سُبل تحقيق الوحدة الوطنية، لافتًا إلى "عقد اجتماع آخر لاستكمال الحوارات".
 
وأكد القانوع على "دور الجزائر في دعم القضية الفلسطينية، وحرصها على إنجاز المصالحة وإنهاء حالة الانقسام، وجاهزية حماس لتحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية".
 
يُشار إلى أن الفصائل الفلسطينية، بدأت بالتوجه إلى الجزائر، بدعوة رسمية، للمشاركة في "اللقاءات الاستكشافية للمصالحة"، وصولا لعقد حوار وطني شامل في الجزائر.
 
وكان الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون، أعلن في 6 كانون أول/ديسمبر الماضي، خلال حديثه في مؤتمر صحفي، عقب استقباله رئيس السلطة محمود عباس في مقر الرئاسة بالجزائر العاصمة، عزم بلاده استضافة مؤتمر جامع للفصائل الفلسطينية.
 
ومنذ سنوات، عُقدت العديد من اللقاءات والاجتماعات بين الفصائل الفلسطينية من أجل إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية، دون أن تُسفر عن خطوات عملية جادة لتحقيق ذلك.

أوسمة الخبر حماس الجزائر المصالحة

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.