الاتحاد الأوروبي: عمليات الهدم الإسرائيلية بالقدس غير قانونية وتؤجج التوترات

قال الاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس، إن عمليات هدم الاحتلال الإسرائيلي لمنازل الفلسطينيين وإخلائها، في مدينة القدس المحتلة "غير قانونية، وتهدد بتأجيج التوترات".

جاء ذلك في بيان صحفي، صدر اليوم الخميس، تعقيبا على هدم الاحتلال منزل عائلة "صالحية" في حي "الشيخ جراح" بمدنية القدس.

وداهمت الشرطة الإسرائيلية، فجر أمس الأربعاء، منزل عائلة "صالحية"، واعتقلت أفراد العائلة والمتضامنين معهم، قبل أن تقدم طواقهم بلدية الاحتلال على هدمه.

وأكد البيان أن "إخلاء المزيد من العائلات الفلسطينية من منازلها التي عاشت فيها لعقود في أحياء الشيخ جراح وسلوان في القدس الشرقية، يمثل خطراً يؤدي إلى تأجيج التوترات على الأرض".

وأضاف أن ذلك يساهم أيضاً "في الاتجاه المقلق المتمثل في تزايد أعداد عمليات الهدم والإخلاء في الضفة الغربية، بما في ذلك القدس الشرقية".

وأكد الاتحاد استعداده "لمنح الأطراف الدعم الكامل، لفتح الطريق نحو استئناف عملية السلام، في أقرب وقت ممكن" وفق تعبيره.

وبموجب القانون الدولي؛ تُعد المستوطنات الإسرائيلية في القدس والضفة الغربية المحتلتين غير قانونية، باعتبار أنها مقامة على أراض فلسطينية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.