الاحتلال يحرم أمين سر "فتح" بالقدس من المشاركة بجنازة والده

حرمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، أمين سر حركة "فتح" في القدس، شادي مطور، من الصلاة على والده سعد، الذي توفي أمس الجمعة، والمشاركة بجنازته داخل المسجد الأقصى، بسبب قرار إبعاده، والإقامة الجبرية التي فُرضت عليه شمال القدس.

وتسمح سلطات الاحتلال لأمين سر حركة "فتح" في القدس، بالتنقّل فقط داخل بلدتي "بيت حنينا" و "شعفاط"، وتمنعه من الوصول إلى بقية الأحياء المقدسية، والمسجد الأقصى.

وسحبت سلطات الاحتلال الإقامة من زوجة المطور، وقطعت مخصصات التأمين الصحي عن عائلته، وبالتالي فهو محروم من الاجتماع مع عائلته، كونهم يعيشون في الضفة الغربية المحتلة.

وأصدر جيش الاحتلال في 23 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، قراراً يقضي بتجديد منع شادي مطور من دخول الضفة الغربية، لمدة 6 أشهر، للمرة الثالثة على التوالي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.