الصحة الفلسطينية: 4 من كل 10 بالغين يتعاطون التبغ بالأراضي المحتلة

كشفت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الأحد، أن "أربعة من كل 10 بالغين يتعاطون التبغ" في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وجاء الإعلان عن ذلك خلال ورشة تعريفية بواقع التدخين في فلسطين، عقدتها دائرة الأمراض المزمنة في وزارة الصحة الفلسطينية، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية.

ووفق الوزارة؛ فقد بلغت نسبة المدخنين في فلسطين 24 بالمئة من مجمل السكان فوق سن 18 عاماً، 41 بالمئة منهم من الذكور، و5 بالمئة من الإناث.

وقالت مديرة الدائرة نانسي فلاح، إن "من أهم الإنجازات في مكافحة آفة التدخين في فلسطين، فرض ضرائب عالية على منتجات التبغ، وتنظيم الإعلان عن التبغ وبيعه، وتقييد التدخين في الأماكن العامة، إضافة إلى الحملات التوعوية بمضاره".

 

يشار إلى أن الدراسات العلمية تؤكد أن للتدخين آثاراً سلبية كثيرة على جسم الإنسان وصحته، وأنه من أبرز مسببات أمراض السرطان، وعلى رأسها سرطان الرئة، وفق منظمة الصحة العالمية.

وتقول المنظمة إن الأمراض المرتبطة بتدخين السجائر تتسبب في وفاة أكثر من ثمانية ملايين شخص حول العالم سنويا، بينما يموت نصف مدمني مختلف أنواع التبغ جراء عادة التدخين.

 

أوسمة الخبر التبغ التدخين فلسطين

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.