الاحتلال يعيد اعتقال أسير مقدسي أفرج عنه أمس

أعادت قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقال أسير مقدسي، صباح اليوم الثلاثاء، بعد الإفراج عنه أمس الاثنين، من سجن النقب الصحراوي، جنوبي الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 48.

وأفاد رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين، أمجد أبو عصب، في تصريح صحفي تلقته "قدس برس"، بأن قوات الاحتلال أعادت اعتقال حمزة العباسي من بلدة سلوان جنوبي المسجد الأقصى في القدس المحتلة، بعد الإفراج عنه أمس، ونقلته للتحقيق إلى مركز شرطة البريد التابع للشرطة الإسرائيلية في القدس المحتلة.

وكان العباسي قد اعتُقل في 10 أيار/مايو 2015، حيث تعرض لتحقيق قاسٍ على يد ضباط مخابرات الاحتلال في المسكوبية، ووُجهت له تهمة الانتماء لحركة "حماس"، والضلوع في أعمال المقاومة.

وتعمَد قوات الاحتلال في كثر من الأحيان، إلى إعادة اعتقال الأسرى عقب الإفراج عنهم، لسلب ذويهم فرحة الاحتفال بخروجهم من المعتقل، وفق جهات حقوقية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.