استشهاد مراسلة "الجزيرة" شيرين أبو عاقلة برصاص الاحتلال في جنين

استشهدت صباح اليوم الأربعاء، مراسلة قناة الجزيرة القطرية، شيرين أبو عاقلة، إثر إصابتها برصاصة أطلقتها قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال تغطيتها اقتحام حي الجابريات، القريب من مخيم جنين (شمال الضفة).

ووفق مراسل "قدس برس" فإن "أبو عاقلة وصلت المستشفى في حالة بالغة الصعوبة، وأدخلت إلى قسم العناية المكثفة بمستشفى ابن سينا في جنين، ووصفت حالتها بأنها حرجة، ليتم الإعلان لاحقا عن استشهادها".

وأوضح أن الجيش الإسرائيلي أطلق الرصاص الحي تجاه المتظاهرين والطواقم الصحفية.

وقالت قناة الجزيرة، إن "قوات الاحتلال استهدفت مراسلتها بشكل مباشر"، مؤكدة أن "أبو عاقلة كانت ترتدي سترة الصحافة أثناء استهدافها".

وأكد مراسل "قدس برس" أن الصحفي علي السمودي أصيب برصاص جيش الاحتلال في ظهره، ووصفت إصابته بالمستقرة.

يشار إلى أن شيرين أبو عاقلة من أوائل المراسلين الميدانيين لقناة الجزيرة، وطيلة ربع قرن كانت في قلب الخطر لتغطية حروب وهجمات واعتداءات الاحتلال الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني.

ولدت شيرين أبو عاقلة عام 1971 في مدينة القدس المحتلة، وهي حاصلة على درجة البكالوريوس في الصحافة والإعلام من جامعة اليرموك بالمملكة الأردنية الهاشمية، وبدأت العمل في الصحافة عام 1994 عندما أُنشئت محطة صوت فلسطين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.