رأفت مرّة: الاحتلال يعاني من أزمات عميقة تجعل نهايته قريبة

قال مسؤول العمل الجماهيري في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في لبنان، رأفت مرة، إن "الكيان الصهيوني يعاني من أزمات سياسية وبُنيوية عميقة جدًا، تجعله غير قادر على الحياة والاستمرار، وتجعل نهايته قريبة".

جاء ذلك في لقاء سياسي، نظمته حركة حماس، في مخيم الرشيدية، جنوبي مدينة صور اللبنانية، بمناسبة الذكرى الرابعة والسبعين للنكبة، والذكرى السنوية الأولى لمعركة (سيف القدس)، مساء الجمعة.
 
وأضاف مرّة في كلمته أن "الكيان الصهيوني يعاني من أزمات استراتيجية صعبة، كالانقسام الداخلي، وتراجع ثقة الجمهور بمؤسسات الكيان، وفقدان المجتمع للأمن والاستقرار والشعور بالخوف من المستقبل، والانهزام في محطات كثيرة أمام شعبنا ومقاومتنا في القدس وغزة والضفة والأراضي المحتلة عام 1948".
 
وأشار إلى أن ذلك "يعود إلى قوة المقاومة، واتساع دائرة ونوعية العمليات وزيادة وعي الفلسطينيين وتمسكهم بمطالبهم، وأهمها التخلص من الاحتلال والتحرير والعودة".
 
وأكد مرّة أن "الوحدة الوطنية الفلسطينية خلف المقاومة وقيادتها ورموزها والعمليات الفردية والاستعداد للتضحية وانتفاضة أهلنا، كلها عوامل ترعب الكيان"، داعيًا الفلسطينيين إلى "المزيد من الالتفاف حول المقاومة والثقة بقيادتها".

أوسمة الخبر رأفت مرّة حماس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.