طبيب متخصص: "جدري القرود" لن يتحول إلى وباء عالمي

قال استشاري تشخيص الأمراض النسيجية والسريرية، الطبيب الأردني حسام أبو فرسخ، إن "جدري القرود موجود من العام 1958.. والفئران والسناجب، أهم مصدر له".

وأضاف، في منشور عبر صفحته على "فيسبوك"، أن "هناك سلالتان مهمتان من المرض: واحدة في غرب أفريقيا، والأخرى في وسط أفريقيا - الكونغو، وهي الأشد فتكًا".

وأشار إلى أن "السلالة المنتشرة الآن، هي الأقل فتكًا (سلالة غرب أفريقيا)".

ولفت أبو فرسخ إلى أن "جدري القرود يسبب طفح جلدي، مثل الجدري الأصلي، ومدة المرض تكون نحو 3 أسابيع، ولكن بأعراض أخف من الجدري".

وذكر أن "كل المصابين بجدري القرود حتى اللحظة هم من الشواذ جنسيًا، خاصة الرجال منهم".

وطمأن الطبيب الحاصل على البورد الأمريكي، بأن "جدري القرود لن يتحول إلى وباء عالمي -على الأغلب- مثل كورونا، وجميع الملقحين ضد الجدري محميون من الإصابة".

وأمس، أعلنت وزارة صحة الاحتلال الإسرائيلي، عن تسجيل أول إصابة، بمرض "جدري القرود".

ومؤخراً، سجلت عدة دول غربية إصابات بـ"جدري القردة"، منها 23 حالة في إسبانيا و20 في البرتغال، كما تم تسجيل إصابات فردية في كل من بريطانيا والولايات المتحدة وكندا.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.