سلمي لـ"قدس برس": اجتماع طارئ للفصائل الفلسطينية في غزة للتصدي لـ"مسيرة الأعلام"

قال الناطق باسم حركة الجهاد الإسلامي، طارق سلمي، إن من المقرر عقد الفصائل الفلسطينية، ظهر اليوم الخميس، اجتماعا طارئا للتباحث حول سماح حكومة الاحتلال للمستوطنين اليهود، القيام في مسيرة الأعلام بمدينة القدس.

وأوضح في تصريحات لـ"قدس برس"، أن "الاجتماع سيعقد في مكتب الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بمدينة غزة، وسيضم ممثلين عن جميع الفصائل، وسيكون في حالة انعقاد دائم".

وأضاف سلمي أنه "سيتم خلال الاجتماع بحث ما سيحدث في المسجد الأقصى المبارك، والاقتحامات المستمرة له، ومسيرة الأعلام المزمع عقدها يوم الأحد القادم، وذلك للتأكيد على أن الفصائل الفلسطينية ستتصدى لهذه المخططات والسياسيات، وستفشل هذه المسيرة التي تتحمل حكومة الاحتلال الصهيوني مسؤوليتها كاملة".

وفي 18 أيار/مايو الجاري؛ قبل وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي عومر بارليف، توصية الشرطة بإقامة "مسيرة الأعلام"، عبر المسار المقرر من غرب القدس عبر باب العامود، ومنها إلى شارع هاجي (طريق الواد) داخل أسوار البلدة القديمة بالقدس إلى حائط البراق.

وعام 2021، نظم آلاف المستوطنين المسيرة التي يحملون خلالها الأعلام الإسرائيلية، واقتحموا منطقة باب العامود، أحد أبواب البلدة القديمة بالقدس، مرددين هتاف "الموت للعرب"، قبل أن يتوجهوا نحو "حائط البراق".

وسنويا؛ ينظم ناشطون يهود ومستوطنون "مسيرة الأعلام" بالقدس في 29 أيار/مايو لإحياء يوم "توحيد القدس"، وهو ذكرى ضمّ الاحتلال الإسرائيلي الجزءَ الشرقي من المدينة، بعد احتلاله في حرب حزيران/يونيو 1967.

أوسمة الخبر فلسطين غزة القدس اجتماع

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.