"الوطني الفلسطيني" يرحب بقرار البرلمان العراقي تجريم التطبيع

رحب رئيس المجلس الوطني الفلسطيني (برلمان)، روحي فتوح، اليوم الجمعة، بقرار مجلس النواب العراقي تجريم التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

وقال فتوح، في تصريح صحفي نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، أن "هذا الموقف المشرف ليس بغريب على العراق الشقيق المشهود له تاريخيًا بمواقفه الداعمة للشعب الفلسطيني". ودعا جميع البرلمانات العربية والإسلامية إلى الاقتداء بقرار البرلمان العراقي.

وأشار فتوح إلى إن "موضوع التطبيع مع الاحتلال مرتبط بقرارات مبادرة السلام العربية التي أطلقت في قمة بيروت العربية عام 2002، التي دعت إلى انسحاب إسرائيل الكامل من جميع الأراضي العربية المحتلة منذ عام 1967".

وكان مجلس النواب العراقي صوت بالإجماع، الخميس، على مقترح قانون تجريم التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

ويمنع القانون الذي تم التصويت عليه، أي عراقي داخل العراق وخارجه، من الاتصال أو التعامل بأي شكل من الأشكال مع أي طرف في الاحتلال الإسرائيلي.

ويفرض القانون عقوبات صارمة بحق المخالفين، قد تصل لعقوبة السجن المؤبد أو الإعدام.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.