"حماس" ترحب بمطالبة "الأمم المتحدة" رفع الحصار عن غزة

رحبت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الأربعاء، بتصريحات المتحدّث باسم منظمة الأمم المتحدّة ستيفان دوجاريك؛ المُطالِبة برفع الحصار المفروض على قطاع غزَّة.

وقال الناطق باسم "حماس"، فوزي برهوم، في تصريح مكتوب تلقته "قدس برس"، إن "هذه التصريحات لمسؤول أممي، تكشف مجدّداً حجم معاناة أكثر من مليوني فلسطيني جرّاء هذا الحصار الظالم".

وأوضح برهوم، أن "الحصار يخرق بشكل واضح القانون الدولي، وينتهك أبسط حقوق الإنسان، ما يستدعي إنهاءه فوراً".

وطالب الناطق باسم "حماس"، بـ"وضع حد لسياسة الفصل العنصري ونظام (الأبارتهايد)، الذي يمارسه الاحتلال الصهيوني ضد شعبنا الفلسطيني".

ودعا برهوم، الأمم المتحدة وكل المؤسسات الحقوقية والدولية إلى أخذ كلّ هذه التصريحات والتقارير بجديَّة، والعمل على تكثيف الجهود لإنهاء معاناة شعبنا، والضغط على الاحتلال الصهيوني لرفع حصاره المفروض على قطاع غزَّة.

وأشار المتحدّث باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، خلال تصريح صحفي الثلاثاء الماضي، إلى "المعاناة الإنسانية الصعبة لسكان قطاع غزَّة، بفعل الحصار المفروض عليهم منذ 15عامًا، ومطالبته بضرورة رفعه كاملًا". 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.