"إيسيسكو" تدين اقتحامات المستوطنين للأقصى

أدانت المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "إيسيسكو" قيام مجموعة من المستوطنين اليهود باقتحام المسجد الأقصى المبارك أمس الثلاثاء، ورفع أحدهم العلم الإسرائيلي داخل باحاته، ممّا أسفر عن اندلاع اشتباكات تخلّلها إصابات واعتقالات في صفوف المصلين الفلسطينيين خلال محاولاتهم التصدّي للمستوطن.
وقالت "إيسيسكو" في بيان تلقّت "قدس برس" نسخة عنه، اليوم الاربعاء (5|8)، "إن الاعتداءات المتكررة التي يقوم بها متطرفون إرهابيون يهود على الحرم المقدسي تحت أنظار قوات الإحتلال الإسرائيلي وحمايتها، تُعد أعمالاً إرهابية يجب على المجتمع الدولي إدانتها والعمل على منعها مستقبلاً بكل الطرق والوسائل القانونية".
ودعت "إيسيسكو" الدول الأعضاء إلى التوجّه إلى مجلس الأمن الدولي بطلب استصدار قرار يلزم سلطات الإحتلال الإسرائيلية باحترام الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية داخل الأراضي الفلسطينية، في ظل تكرار الاعتداءات عليها وتدنيسها، إلى جانب اتخاذ الإجراءات الكفيلة بمنع المتطرفين اليهود من القيام بمثل هذه الأعمال المستفزة لمشاعر المسلمين في العالم أجمع، كما قالت في البيان.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.