قيادي في "الجهاد الإسلامي": ردود المقاومة بدأت للتو وليس لدينا ما نخسره

أكد رئيس الدائرة السياسية لحركة "الجهاد الإسلامي" محمد الهندي أن"الاحتلال لا يمكن أن يردع الشعب الفلسطيني، لأنه ليس لدينا ما نخسره" متابعاً " الاحتلال لم يتعلم الدرس من سيف القدس (عدوان على قطاع غزة عام 2021)، وما زال يتلبّسه غرور القوة".

وأشار الهندي في تصريحات لفضائية /الأقصى/ (تبث برامجها من غزة)، اليوم السبت، أن "الاحتلال يريد حربًا سريعة ومختصرة، يحقق فيها صورة انتصار وهمي"، موضحا أن المقاومة مستمرة في التصدي للعدوان على الشعب الفلسطيني وأنها "بدأت للتو ردودها، ولديها القدرة على المواجهة لفترة زمنية طويلة".

وقال الهندي "سرايا القدس (الذراع المسلح للجهاد الإسلامي) تقوم بواجبها بالردِّ، بالتنسيق مع غرفة العمليات المشتركة، وأن استهداف المدنيين يؤكد أن الاحتلال ليس لديه بنك أهداف، وأنه متخبط".

وتابع " استهداف الأبرياء خط أحمر، ولن نسمح للاحتلال بالاستمرار في جرائمه".

وقال جيش الاحتلال الاسرائيلي إنه بدأ، الجمعة، بتنفيذ عملية عسكرية، زعم أنها موجهة ضد حركة "الجهاد الإسلامي" في قطاع غزة، تحت عنوان "مطلع الفجر"، وأطلقت عليها حركة الجهاد الإسلامي "وحدة الساحات".

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، ارتفاع عدد شهداء عدوان الاحتلال الإسرائيلي إلى 15 شهيدًا، من بينهم طفلة تبلغ من العمر خمسة أعوام، وسيدة (23 عامًا)، إلى جانب إصابة 125 فلسطينيًا بجراح متفاوتة، خلال مؤتمر صحفي عقدته اليوم الساعة الثانية النصف بعد الظهر بالتوقيت المحلي (الثانية عشر والنصف بتوقيت جرينتش).

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.