استشهاد فتى فلسطيني في الخليل

متأثرًا بجراح أصيب بها صباح اليوم

استشهد الفتى الفلسطيني مؤمن ياسين جابر (17 عامًا) إثر جراح خطيرة كان قد أصيب بها، صباح اليوم الثلاثاء، في منطقة باب الزاوية، وسط مدينة الخليل، جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وقالت وزارة الصحة في السلطة الفلسطينية إن "الفتى جابر أصيب برصاصة من النوع المتفجر، اخترقت قلبه، وقد وصل المستشفى الأهلي في حالة حرجة للغاية، وكان قلبه متوقفًا، وتم إنعاشه وإدخاله لغرف العمليات، حيث أعلن الأطباء عن استشهاده".

وقال مراسل "قدس برس" إن جابر أصيب برصاصة أطلقها جنود الاحتلال الإسرائيلي، خلال المواجهات التي اندلعت في الخليل، عقب استشهاد ثلاثة فلسطينيين في نابلس (شمال الضفة).

وأضاف أن نحو 9 إصابات أخرى وقعت في ذات المواجهات، بينما أصيب شاب آخر بعيار حي في الشريان الرئيسي بالفخذ خلال مواجهات أخرى اندلعت بعد ظهر اليوم، في الخليل، أُدخل على إثرها إلى غرفة العمليات، وقد وصفت وزارة الصحة إصابته بالخطيرة.

وباستشهاد الفتى جابر، يرتفع عدد الشهداء الفلسطينيين في الضفة الغربية، منذ صباح اليوم، إلى 4 شهداء.

 

وكان قد استشهد ثلاثة فلسطينيين، وأصيب 40 آخرون، صباح اليوم الثلاثاء، إثر اقتحام قوات الاحتلال البلدة القديمة بمدينة نابلس، شمال الضفة الغربية، وتفجيرها منزلاً تحصن به مقاومون.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.