ارتفاع الهجمات السيبرانية الإيرانية ضد الاحتلال بنسبة 70 بالمئة عام 2021

كشفت وسائل إعلام عبرية، اليوم الخميس، عن "ارتفاع ملحوظ ومقلق" في الهجمات السيبرانية الإيرانية ضد أهداف إسرائيلية بنسبة 70 بالمئة في عام 2021.

وقالت صحيفة /يديعوت أحرونوت/ العبرية إن "الحديث يدور عن عشرات الهجمات التي شنتها إيران في العام الأخير، وتشكل تهديدات، في حال شنت طهران هجمات سيبرانية منسقة خلال فترة حرب".

وزعمت الصحيفة أن "الجيش الإسرائيلي شخّص غالبية الهجمات الإلكترونية واعترضها بنجاح".

وقالت الصحيفة إن "الهجمات قد تشمل اختراقاً للهواتف النقالة وللتطبيقات، لمئات الآلاف من الأشخاص، وتعرضهم للخطر عبر نشر معلومات حساسة عن حساباتهم المصرفية، أو معلومات صحية شخصية، أو عرقلة حركة القطارات"، وفق زعمها.

ونقلت الصحيفة عن مصادر في وحدة "محاربة الهجمات السيبرانية في جيش الاحتلال" زعمها أن "التهديدات لإسرائيل تأتي بالأساس من حركة حماس ومنظمة حزب الله وإيران، الذين يستثمرون الكثير في هذه الحرب، وقدراتهم مستمرة في التحسن"، على حد تعبير المصادر ذاتها.

يشار إلى أن ما يسمى رئيس مديرية الإنترنت الإسرائيلية (INCD)، غابي بورتنوي، قال إن "إيران أصبحت منافسنا المهيمن في مجال الإنترنت إلى جانب حزب الله اللبناني وحركة حماس الفلسطينية"، وجاء ذلك، في أسبوع الإنترنت بجامعة "تل أبيب" في حزيران/يونيو الماضي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.