مصر ترحب بقرار الأمم المتحدة رفع علم فلسطين على مقراتها

رحّبت مصر بقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رفع علم دولة فلسطين على المقر الرئيسي للمنظمة الدولية في نيويورك، لتكون بذلك أول دولة مراقبة لا تتمتع بعضوية كاملة في المنظمة ويُرفع علمها على مقرّها.

واعتبرت مصر في بيان صادر عن وزارة الخارجية اليوم الجمعة (11|9)، القرار بمثابة "خطوة إضافية نحو تحقيق هدف إنشاء الدولة الفلسطينية المستقلة وذات السيادة على كامل أراضيها، وعاصمتها القدس الشرقية".

وأكد البيان على "دعم مصر لكل جهد يستهدف التسوية الشاملة والعادلة للقضية الفلسطينية، ولاستعادة الحقوق الكاملة والمشروعة للشعب الفلسطيني وفقاً لقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة"، كما قال البيان.

يُذكر أن قمة جمعت بين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أول أمس الاربعاء (9|9) في القاهرة، بحضور رئيسي جهازي مخابرات مصر والسلطة، تناولت أوضاع الساحة الفلسطينية الداخلية بشكل عام، إلى جانب بحث واقع وآفاق التسوية السياسية والأوضاع في القدس المحتلة.

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة قد أقرّت فجر اليوم الجمعة (11|9)، بغالبية 119 صوتا، ومعارضة 8 دول، وامتناع 45 دولة عن التصويت، الموافقة على رفع علم فلسطين في مقرات الأمم المتحدة.

يذكر أن مشروع القرار الذي تم إقراره ينص على قيام الجمعية العامة برفع أعلام الدول غير الأعضاء التي لها صفة المراقب بالمقر وفي مكاتب الأمم المتحدة، وأن تقيم هذه الدول بعثات لها في المقر، كما يطلب القرار من الأمين العام للأمم المتحدة اتخاذ الإجراءات الضرورية لتنفيذ هذا القرار خلال عشرين يوما من تاريخ اعتماده.

ومن أبرز الدول التي دعمت مشروع القرار إلى جانب الدول العربية، كل من؛ بنغلادش والبرازيل وكمبوديا وكوبا وتشاد والسلفادور وإندونيسيا وماليزيا ومالي والنيجر وباكستان وتركيا.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.