وزير أردني أسبق: "حماس" قوة لا يمكن تجاهلها والسلطة لا تمثل أحد

قال وزير الخارجية الأردني الأسبق، مروان المعشر، إن السلطة الفلسطينية تمر في أضعف حالتها "ولا تكاد تمثل أحداً"، فيما أصبحت حركة "حماس" بعد السابع من تشرين أول/أكتوبر الماضي "قوة فاعلة على الساحة الفلسطينية لا يمكن تجاهل وجودها" على حد تقديره.
 
وأشار المعشر، خلال استضافته أمس الأربعاء، في المنتدى الإعلامي الذي ينظمه "مركز حماية وحرية الصحفيين" (مستقل مقره عمّان) إلى أن "استطلاعات الرأي واضحة في هذا المجال، حيث تشير بعض الأرقام إلى أن 88 بالمئة من الفلسطينيين لا يريدون (رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس) أبو مازن رئيسا، مقابل 7 بالمئة فقط يريدون أن تبقى السلطة الوطنية بقيادة أبو مازن في الحكم، و60 بالمئة يريدون أن تحكم حماس غزة".
 
وشدد المعشر على أن "حماس أصبحت قوة فعّالة على الساحة الفلسطينية لا يمكن تجاهل وجودها، ويجب على الجانب الرسمي الأردني أن يتواصل معها".
 
وكان المعشر يتحدث عن الدراسة التي أجراها الشهر الماضي، المركز الفلسطيني للبحوث السياسية والمسحية في رام الله.
 
وبيّن المعشر، الذي يشغل حاليا منصب نائب الرئيس للدراسات في مؤسسة "كارنيغي" الأمريكية للدراسات، أن "العالم يشهد انقسامًا عمريًا واضحًا... فكلما تُوُجِّه إلى الفئات العمرية الشابة، زاد التعاطف مع القضية الفلسطينية".
 
وتحدث عن فرصة نجاح "حل الدولتين"، التي تطالب بها الإدارة الأمريكية والدول العربية، قائلا إن "أي عملية سياسية تُطلق يجب أن تتوفر فيها شروط، وهي؛ إعلان الولايات المتحدة عن مفاوضات تحدد الهدف النهائي بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي في غضون مدة زمنية محددة".
 
وأضاف "وينبغي أن تُعلن المفاوضات أن مجلس الأمن الدولي سيعترف بدولة فلسطين على أساس حدود عام 1967 قبل بدء المفاوضات، وأن يُجَمَّد بناء المستوطنات بالكامل، حيث لا معنى لأي عملية سلمية في ظل استمرار المستوطنات".
 
واعتبر أنه من شروط نجاح أي عملية سياسية هو "إجراء انتخابات في إسرائيل وفلسطين مبنية على أساس هذه الخطة، مع التركيز على تحقيق هدف إنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وإعادة إعمار غزة كخطوة إضافية على طريق الهدف النهائي... وأخيرا إقامة صندوق لدعم بقاء الجانب الفلسطيني على أرضه في الضفة الغربية وغزة، وذلك لتجنب التهجير".
 
وشدد المعشر على أنه "إذا لم تحقق هذه العناصر، فإن حل الدولتين يظل غير قابل للتحقيق"، منوها إلى أن واشنطن "لم تظهر استعدادًا للمشاركة في عمليات سلمية خلال السنوات العشر الماضية وحتى الآن لا تظهر أي علامات واضحة على التغيير" بحسب تقديره.
 
وعن المشهد الأردني، قال المعشر إن "التهجير يمثل تهديدًا كبيرًا للأردن بمعنى أوسع من التأثيرات الاقتصادية أو الأمنية، بل هو تهديد لوجوده" على حد تعبيره.
 
وأكد أن الأردن "لا يرغب في الوصول إلى سيناريو يرى فيه الآلاف من الفلسطينيين على حدوده... هذا الوضع سيكون ذا صعوبة فائقة، سواء بتسوية القضية الفلسطينية أو تصاعد التوترات والمشكلات".
 
ونبه المعشر إلى أن العلاقة مع دولة الاحتلال بعد السابع من أكتوبر "لا يمكن أن تبقى كما كانت، ففي الأردن الموقف الرسمي يقترب من الموقف الشعبي، وربما يكون هو الأقرب في الدول العربية إلى الموقف الشعبي... يجب أن يُعَاد تعريف هذه العلاقة على المستوى الوطني".
وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
الصحة الفلسطينية تعلن استشهاد طفل برصاص الاحتلال شمال الخليل
مايو 26, 2024
أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية (تابعة للسلطة)، الأحد، استشهاد طفل برصاص الاحتلال شمال مدينة الخليل في الضفة الغربية. وقالت الوزارة في بيان مقتضب، إن "الهيئة العامة للشؤون المدنية أبلغتها باستشهاد الطفل مجد شاهر عرامين (14 عاما) برصاص الاحتلال قرب بلدة سعير شمال مدينة الخليل في الضفة الغربية". ويصعد جيش الاحتلال من اعتداءاته على الفلسطينيين في الضفة
الأمم المتحدة: نصف سكان غزة معرضون لخطر المجاعة الوشيكة
مايو 26, 2024
حذر صندوق الأمم المتحدة للسكان، الأحد، من أن "نصف سكان قطاع غزة معرضون لخطر المجاعة الوشيكة، بينهم نحو 15 ألف امرأة حامل". وأضاف الصندوق، في تغريدة على حسابه عبر منصة "إكس"،  أن "نصف سكان قطاع غزة معرضون لخطر المجاعة الوشيكة، وهذا أمر لا يصدق، ويمكن تجنبه". وتابع: "عندما تغلق أبواب المساعدات، تفتح أبواب المجاعة". وأكد
فلسطينيو لبنان يواصلون إقامة فعاليات "إحياء النكبة" و "دعم غزة"
مايو 26, 2024
يواصل اللاجئون الفلسطينيون في لبنان، إقامة الفعاليات الوطنية إحياءً لذكرى النكبة الفلسطينية الـ76، وتنظيم الفعاليات دعماً لغزة والمقاومة، ورفضاً لاستمرار المجازر بحق أهل القطاع. حيث نظّمت "رابطة المرأة الفلسطينية في الخارج- فرع لبنان"(أهلية)، بالتنسيق مع "قسم الناشئة"(مبادرة مجتمعية) في منطقة "وادي الزينة" بإقليم الخروب جنوب لبنان، اليوم الأحد، فعالية بعنوان "أجيال التحرير"، تخللها فقرات ثقافية
تظاهرات في السويد وهولندا تنديدا بعدوان الاحتلال على غزة
مايو 26, 2024
خرجت اليوم الأحد مظاهرات حاشدة في مدينتي يوتبوري ومالمو بالسويد ومدينة تيلبورخ في هولندا، تنديدا بعدوان الاحتلال الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة منذ 232 يوما. وطالب المتظاهرون بـ"إنهاء الإبادة الجماعية التي ترتكبها قوات الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني في القطاع". كما أبدى المتظاهرون تضامنهم مع الطلاب الأميركيين والأوروبيين المشاركين في "الحملة المطالبة بإنهاء استثمارات جامعاتهم مع
المتطرف بن غفير يقتحم حي الشيخ جراح في مدينة القدس
مايو 26, 2024
اقتحم وزير أمن الاحتلال المتطرف ايتمار بن غفير، الأحد، حي الشيخ جراح في مدينة القدس المحتلة، وسط حراسة أمنية مشددة. وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية /وفا/، أن "اقتحام بن غفير تزامن مع اقتحام مئات المستوطنين للحي، لغرض الاحتفال بما يسمى (عيد الشعلة) العبري، الذي يتعمدون إحياءه داخل ومحيط مغارة يدّعون أن بداخلها قبر (شمعون الصديق)". وأفاد
مراسلنا: إطلاق صواريخ من جنوب لبنان باتجاه مواقع للاحتلال
مايو 26, 2024
أكّد مراسلنا إطلاق عدد من الصواريخ من جنوب لبنان باتجاه مواقع للاحتلال الإسرائيلي في الجولان المحتل، اليوم الأحد. بدوره أعلن "حزب الله" اللبناني، أنه "قصف موقع (زبدين) في مزارع شبعا اللبنانية المحتلة، كما استهدف مباني يستخدمها جنود جيش الاحتلال الإسرائيلي بمناطق أفيفيم ومرغليوت وسنير، وأنه حقق إصابات مباشرة". كما قال إنه "قصف براجمة صواريخ مقر