غزة .. غياب الاستعدادات لاستقبال شهر رمضان

غابت أجواء الاستعدادات لاستقبال شهر رمضان المبارك في مدينة غزة وشمالها، والتي تعاني من مجاعة حقيقية.

وفي الوقت الذي دمرت فيه كافة المساجد فإنه من غير المعروف إن كان الفلسطينيون سوف يحيون صلاة التراويح أم لا؟.

كما أن غياب أي مواد غذائية وتموينية في الأسواق يجعل المحاصرين يفكرون ماذا يمكنهم أن يتسحرون أو يفطرون في ظل إصابة معظمهم بسوء التغذية والجفاف والهزال، بحسب إفادات لغزيين.

وقال حسام سالم ( 47 عاما) لـ"قدس برس": لا اعرف كيف ممكن نستقبل شهر رمضان في أجواء القتل والتجويع بعد كل هذه المجازر والدمار.

واضاف في ظل الأجواء العادية تكون الاسواق مزينة يزينة رمضان والتمور والعصائر والمواد التموينية تملأ المحال التجارية؛ لكن الان الأسواق فارغة.

أما ربة البيت شادية موسى فاكدت أنها بالكاد تؤمن بعض الطعام للاولاد لابقائهم على قيد الحياة فكيف سيكون الأمر في رمضان بعد صيام ساعات طويلة والجسم يحتاج لما يسنده.؟

وقالت موسى لـ"قدس برس" لا نعرف كيف سنقضي رمضان ونصف العائلات نازحة إلى جنوب قطاع غزة وكيف سنمارس العبادات هل سنقوى عليها؟.

واضافت في ظل عدم وجود أي بضائع في الأسواق وغلاء بعض البضائع المتوفرة لا سيما الطحين والأرز والسكر باي شيء ممكن أن نتسحر اونفطر أو نقدر اصلا على الصيام.

وعلى استحياء زينت بعض العائلات مداخل بيوتها ممن بقي لها بيت، فيما تم عرض بعض فوانيس رمضان ممكن بقيت في المخازن لدى التجار وبيع بعضها .

ويأمل الفلسطينيون أن يأتي شهر رمضان وقد تم التوصل لاتفاق وقف إطلاق نار واغاثتهم وإلا فإنه هذا الشهر الكريم، سيكون شاقا جدا هذا العام، في ظل عدوان الاحتلال المستمر ومجاعة يعززها عبر سياسة التجويع، في ظل صمت وتواطؤ دولي.

ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أميركية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 30 ألفا و631 شهيدا، وإصابة 72 ألفا و43 شخصا، إلى جانب نزوح نحو 85 بالمئة من سكان القطاع، بحسب سلطات القطاع وهيئات ومنظمات أممية.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
إعلام عبري: نتنياهو طلب إعداد بنك أهداف إيرانية
أبريل 16, 2024
كشفت وسائل إعلام عبرية، الاثنين، أن رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، طلب من الجيش "تقديم أهداف محتملة للرد على الهجوم الإيراني"، حسبما أوردت صحيفة /يسرائيل هيوم/ العبرية. وبحسب التقرير الذي نشرته الصحيفة، فإن الخيارات المطروحة هي "هجوم محتمل على منشأة في طهران أو هجوم الكتروني يستهدف البنية التحتية في إيران". وأشارت الصحيفة، إلى أن "نتنياهو
المعارضة "الإسرائيلية": نتنياهو وحكومته يشكلان تهديدا وجوديا "لإسرائيل"
أبريل 16, 2024
اتهم زعيم المعارضة "الإسرائيلية"، يائير لابيد، الاثنين، رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالضعف، موجها انتقادات لاذعة بشأن الهجوم الإيراني الضخم بطائرات مسيرة وصواريخ ضد "إسرائيل". وفي كلمة للصحافة قبل الاجتماع الأسبوعي لحزبه “يش عتيد” في برلمان الاحتلال "كنيست"، أعلن لابيد أن نتنياهو وحكومته “أصبحا يشكلان تهديدا وجوديا لإسرائيل”. وزعم لابيد، أن "نتنياهو أدى إلى
"الأورومتوسطي": "إسرائيل" تمنع عودة المُهجرين إلى بيوتهم بالقتل والتهديد
أبريل 15, 2024
أدان المرصد "الأورومتوسطي" لحقوق الإنسان (مسقل مقره جنيف)، الاثنين، استهداف جيش الاحتلال آلاف الفلسطينيين المهجرين قسرا لدى محاولتهم العودة إلى بيوتهم في مدينة غزة وشمالها، بالقذائف المدفعية والرصاص الحي. وقال المرصد، إن "استهدافات جيش الاحتلال أدت إلى استشهاد العشرات وسقوط عدد كبير من الجرحى، وإجبار البقية الرجوع إلى أماكن نزوحهم ومنعهم من العودة إلى مناطق
الرشق: الاحتلال لم يحقق أي انتصار ولا تنازل عن انسحابه من غزة
أبريل 15, 2024
قال عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، عزت الرشق، الاثنين، إن محاولات نتنياهو وحكومته للإفراج عن الأسرى بالقوة فشلت، ولا بديل عن صفقة حقيقية مع المقاومة. وأضاف الرشق في بيان تلقته "قدس برس"، أن "الاحتلال يريد اتفاقا مؤقتا للإفراج عن أسراه، ليستأنف بعدها الحرب والإبادة". وأوضح أن "الوقف الدائم لإطلاق النار هو الضمانة الوحيدة
"البرلمان العربي" يدين جرائم المستوطنين في الضفة الغربية
أبريل 15, 2024
أدان البرلمان العربي، "تصاعد وتيرة جرائم وانتهاكات المستوطنين وميليشياتهم وعناصرهم الإرهابية المسلحة ضد الفلسطينيين العزل في القرى والبلدات والمخيمات والمدن الفلسطينية في الضفة الغربية، من إطلاق الرصاص، وإحراق المنازل والمركبات، والذى وصل إلى مستويات غير مسبوقة بحماية جيش الاحتلال الإسرائيلي". وحمل البرلمان العربي في بيان تلقته "قدس برس" اليوم الاثنين، "كيان الإحتلال الإسرائيلي وحكومة اليمين
منظمة حقوقية: الاحتلال يحتجز 3 آلاف فلسطيني من غزة منذ بدء العدوان
أبريل 15, 2024
قالت منظمة حقوقية، الاثنين، إن قوات الاحتلال الإسرائيلي تحتجز منذ بدء عدوانها على قطاع غزة 3 آلاف فلسطيني من القطاع، بينهم نساء وأطفال ومسنون وأطباء. وقال مركز "الميزان لحقوق الإنسان" (مؤسسة فلسطينية مستقلة)، إنه "استطاع حصر 1650 معتقلا من غزة داخل السجون الإسرائيلية، بموجب قانون المقاتل غير الشرعي، وهو قانون صدر عام 2002 وعُدل في